آخر موعد لإخراج زكاة الفطر.. دار الإفتاء تجيب

 

Advertisement

أبو ظبي – عربي تريند| أعلن مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي عن أفضل وقت لإخراج زكاة الفطر للأشخاص الذين يفضلون إخراجها بأنفسهم، وهو أن يكون بين صلاتي الفجر والعيد.

وقال المجلس في بيان إنه يجوز إخراجها في يوم العيد أو قبله بيوم أو يومين.

وأشار إلى أنه من أراد إخراج زكاة الفطر عبر الجمعيات الخيرية المعتمدة فليبادر بتسليمها بوقت كافٍ ليتسنى إيصالها للمساكين بوقتها المحدد لها شرعًا.

وذكر المجلس أن آخر موعد متاح لإخراج زكاة الفطر هو غروب شمس يوم العيد.

وأكد أن زكاة الفطر لا يجوز تأخيرها عن يوم العيد، وعلى من يؤخّرها إخراج قضاء.

وبين المجلس أن زكاة الفطر هي مقدار من الطعام، محدد شرعاً، أو دفع قيمته، يؤديها المكلف عن نفسه وعمّن تجب عليه نفقته.

Advertisement

وقال إنها تعطى للمساكين وتسمى زكاة الأبدان لوجوبها على كل مسلم، كبيراً كان أو صغيراً ذكراً أو أنثى.

وذكر أن المقصد منها طهرة الصائم من النقص أثناء الصيام بسبب قول أو فعل منهي عنهما.

وبين المجلس أنها لإدخال السرور على الفقراء وإغنائهم عن السؤال يوم العيد.

وأوضح أن مقدارها يبلغ ( 2.5 كجم) من الأرز، لأنه الطعام الأغلب في المجتمع الإماراتي وأن قيمتها 25 درهماً عن كل شخص.

بينما أكد صندوق الزكاة إمكانية دفع الزكاة نقدًا.

ونبه لتوفيره لموظفي خدمة متعاملين في الفترة المسائية مع فترة الدوام الرسمي فقط برمضان.

وأوضح أن ذلك لتسهيل أداء الزكاة على المتعاملين في أي وقت.

وأجاز إعطاء الزكاة لأي شخص دون إبلاغه أنها زكاة إذا كان من مصارفها، تحسباً لتعففه عن قبولها.

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri