ماهي أزمات واتساب الجديدة .. شرح نقاط الضعف بالتطبيق الذكي الغير متوقعة

أزمات واتساب الجديدة الغير متوقعة من المستخدمين للتطبيق الذكي في التعاملات والتراسل، وذلك بعدما قامت الشركة في وقت قريب بالإعلان عن إقدامها على تحديث خصوصية.

Advertisement

حيث قامت شركة واتساب الخميس الماضي بالإعلان عن تحديث خواريزميات الخصوصية في انتقال البيانات والمعلومات عبر التطبيق إلى فيس بوك وشركاتها الخاصة.

وأعلن السيد أيمن صلاح الخبير في تكنولوجيا تبادل المعلومات في حواره الخاص أن التحديثات التي تجري تؤثر بشكل سلبي على سرية بيانات ورسائل المتعاملين.

وكان التحديث الجديد للبيانات وشروط التسجيل لاقى انتقادات واسعة النطاق في جميع أنحاء العالم من جميع المستخدمين وقامت دعوات لاستخدام تطبيقات بديلة.

أزمات واتساب الجديدة

 

أعلن السيد أيمن صلاح الخبير الشهير في تكنولوجيا المعلومات أن شركة فيسبوك لديها أكبر التطبيقات في التواصل عبر فيسبوك وماسنجر وواتساب.

Advertisement

واعلن أن التحديث الجديد يجعل مراسلات المتراسلين مكشوفة بشكل كبير للشركة التي تقوم ببيع البيانات لشركات الإعلانات ما يجعل البيانات غير آمنة.

وفي تصريح له: أن “إذا كان من حق فيسبوك التصرف كما تشاء فيما تملكه من بيانات، فمن حق المستخدمين هجر هذا التطبيق والذهاب لغيره مثل تليجرام مثلاً أو سيجنال”.

وأن التطبيقات جميعها ستكون بذلك واحدة ولن يكون هناك تمييزا بينها على الإطلاق، كما أن ذلك تغيير من جانب واحد من الشركة ولن يكون المستخدمين بذلك راضين عن ضياع الخصوصية.

وفي رد فعل من المستخدمين زاد تنزيل تطبيق التليجرام والسيجنال لديهم، وذلك بحثا على مزيد من الخصوصية، وذلك على مستوى 7.5 مليون مستخدم عالميا.

ويرى الخبراء أن المستخدم العادي ليس في خطر كبير على بياناته ولكن الخطر الأكبر على التراسلات الهامة بين الشركات والهيئات التي يتم بيعها بسهولة لشركات الإعلانات.

وقد قامت عدد من الدول مثل الصين وروسيا باستخدام تطبيقات خاصة بها داخلية حتى تقوم بتأمين بياناتها ومعلوماتها من الشركات الأمريكية.

قد يعجبك ايضا