أيهما أفضل بلاي ستيشن 5 أم إكس بوكس؟

كشفت كلًا من شركتي سوني ومايكروسوفت الموديلات الجديدة من أجهزة الألعاب الجديدة بلاي ستيشن 5 و إكس بوكس والتي من المقرر طرحها في الأسواق خلال شهر نوفمبر المقبل.

وفيما يلي نظرة على أهم التفاصيل والاختلافات بين الجهازين.

شركة مايكروسوفت أعلنت عن إطلاق جهاز الألعاب إكس بوكس “فئة إكس” (Series X) الفاخر الجديد.

كما أعلنت إطلاق جهاز إكس بوكس “فئة إس” (Series S) بقدرة أقل، ولا يتضمن وحدة تشغيل أسطوانات “بلو راي” (Blu-ray).

وتعتزم شركة سوني أيضًا طرح جهاز بلاي ستيشن 5 المعتاد، والموديل بلاي ستيشن 5 “ديجتال إيديشين” (Digital Edition) بدون وحدة تشغيل أسطوانات بلو راي.

أيهما أفضل بلاي ستيشن 5 أم إكس بوكس؟

لا نستطيع الإجابة عن هذا السؤال حتى نوفمبر/المقبل على الأقل، لكن الشيء الواضح أنه لا توجد اختلافات كبيرة بين الموديلات الفاخرة.

وتعمل أجهزة الألعاب الجديدة بواسطة معالجات “زن-2” (Zen-2) من شركة “إيه إم دي” (AMD).

كما يأتي الهاردوير الخاص بالرسوميات من شركة (AMD) أيضا.

وسينعم عشاق الألعاب بجودة رسوميات فائقة الوضوح لم يُشاهدوها من قبل.

وتشتمل باقة التجهيزات التقنية لأجهزة الألعاب الجديدة على أقراص الحالة الساكنة “إس إس دي” (SSD)؛ مما ينهي أوقات التحميل الطويلة إلا أن ما يعيب مثل هذه الأقراص الصلبة السعة التخزينية المحدودة.

ويأتي جهاز سوني بلاي ستيشن 5 بذاكرة 825 غيغابايت، فيما سيأتي جهاز مايكروسوفت إكس بوكس الفئة إكس بسعة واحد تيرابايت.

وسيتعيّن على عشاق الألعاب في كثير من الأحيان شراء المزيد من السعة التخزينية، غالبًا ما تكون باهظة التكلفة.

ومن المتوقع ظهور هذه المشكلة مع جهاز مايكروسوفت إكس بوكس الفئة إس.

ويتضمن الجهاز قرص الحالة الساكنة “إس إس دي” بسعة 512 غيغابايت فقط.

وتعدّ هذه السعة التخزينية محدودة للغاية بالنظر إلى حجم الألعاب الحديثة التي تزيد على 50 غيغابايت.

وقد اعتمدت شركتا سوني ومايكروسوفت على نفس النهج السابق، إلّا أن الشركة اليابانية قد قامت بتطوير ألعاب قوية في استوديوهات التطوير الخاصة بها.

كما أضافت سوني ألعابًا حصرية مثل لعبة “فاينال فانتاسي إكس في آي”  (Final Fantasy XVI)، التي تم الإعلان عنها مؤخرا، بالإضافة إلى خدمة بث الألعاب “بلاي ستيشن ناو” (PlayStation now).

بدورها، تعتمد شركة مايكروسوفت أيضا على تقنية بث الألعاب “إكس كلود” (X-Cloud)، وكذلك على الاشتراك في خدمة “غيم باسس” (Game Pass).

وتتيح هذه الخدمة للمستخدم إمكانية تنزيل الألعاب والوصول غير المحدود إلى أكثر من 100 لعبة.

ومنها جميع ألعاب إكس بوكس الجديدة واستوديوهات التطوير الخاصة بها نظير اشتراك شهري.

وبالإضافة إلى ذلك توفر أجهزة الألعاب الجديدة إمكانية تشغيل تطبيقات خدمات البث المعتادة، مثل “نتفليكس” (Netflix) و”سبوتيفاي” (Spotify) و”أمازون برايم” (Amazon Prime).

أمّا شركة مايكروسوفت فقد اضطرت إلى تأجيل إطلاق لعبة التصويب “هالو إنفينتي” (Halo Infinite) إلى عام 2021.

وأعلنت الشركة الأمريكية عن لعبة “سبايدر مان” (Spider-Man) الجديدة، والتي ستتوافر أيضا لجهاز بلاي ستيشن 4.

وأضافت ألعابًا من الشركات الأخرى بدءا من لعبة “كول أوف ديوتي: بلاك أوبس-كولد وار” (Call of Duty: Black Ops-Cold War)،

ولعبة “أساسيان كريد فال هالا” (Assassin’s Creed Valhalla) الجديدة، وكذلك لعبة “فيفا 21” (FIFA 21).

ويمكن لعشاق الألعاب الاستمتاع بكل هذه الألعاب على الأجهزة المتوفرة حاليا.

اقرأ أيضا| بالفيديو: مزايا نظارة الواقع الافتراضي الجديدة “أوكولوس” من فيسبوك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.