اختيار “ذي يزن” الابن الأكبر لسلطان عمان وليا للعهد

قام سلطان عمان هيثم بن طارق باختيار نجله الأكبر ذي يزن ولياً للعهد، وذلك بعد يوم واحد فقط من إعلان تعديلات على الدستور بهدف التوصل إلى آلية سلسة لانتقال الحكم.

وقد كشفت سلطنة عمان عن الآلية الجديدة لانتقال الحكم في البلاد، والتي صدرت الاثنين الماضي.

وتقضي هذه الآلية تعيين أكبر أبناء السلطان سنّا وليا للعهد.

ونُقلت هذه التفاصيل في إفادة نشرها الموقع الإلكتروني لوزارة العدل العمانية.

وتحدثت الافادة عن نص النظام الأساسي الجديد للدولة الذي يحدد طريقة انتقال السلطة في البلاد.

والتي جاءت عقب يوم من مرسوم سلطاني خاص بإجراء تعديلات تشمل آليات انتقال ولاية الحكم في البلاد ومهام ولي العهد.

وبحسب النظام العماني الجديد فإن ولاية العهد تنتقل من السلطان إلى أكبر أبنائه سنا.

وتنتقل الولاية بعد ذلك إلى أكبر أبناء هذا الابن وهكذا.

وبين نظام عمان الجديد أنه إذا تعذر وجود أبناء لمن يتولى الحكم فإن ولاية العهد تُنقل إلى أكبر الإخوة.

وإذا تعثر تنتقل إلى أكبر أبناء أكبر الإخوة، وإن لم يوجد تنتقل إلى الأعمام وأبنائهم على الترتيب أكبر الأعمام ثم أكبر أبناء الأعمام.

وينص النظام الجديد أنه إذا انتقلت ولاية الحكم إلى من هو دون سن 21، فإن مجلس الوصاية يمارس صلاحيات السلطان حال وفاته.

كما يقوم السلطان بإصدار أمر سلطاني بتعيين من تكون له ولاية الحكم وليا للعهد.

بحيث يحدد الأمر السلطاني اختصاصاته، والمهام التي تسند إليه، كما يؤدي اليمين أمام السلطان.

ويحل محل السلطان إذا قام مانع مؤقت يحول دون مباشرة السلطان صلاحياته.

يذكر أن النظام الأساسي السابق لانتقال السلطة في عمان ينص على اجتماع مجلس العائلة المالكة.

والذي بدوره يقوم في غضون 3 أيام من شغور منصب السلطان، بتحديد من تنتقل إليه ولاية الحكم.

اقرأ أيضا|

تفاصيل مراسيم سلطان عمان الهامة والعاجلة

قد يعجبك ايضا