اعترافات سفاح الإسماعيلية .. كيف صدم السفاح الجميع بملابسات الجريمة الأكثر مشاهدة

اعترافات سفاح الإسماعيلية الذي شغلت جريمته الرأي العام في الأيام الماضية واصبح تريند المشاهدات على السوشيال ميديا.

Advertisement

حيث انتشر فيديو سفاح الإسماعيلية وهو يذبح ضحيته في الشارع بالطريق العام وقام بفصل الراس عن الجسد وتجول بها بالشارع.

وقد أصاب المتهم أيضا اثنين من المارة بإصابات خطيرة وسط زهور من المجتمع من المارة وكيف استطاع العض الآخر تصوير المشهد المروع.

وحاول المجرم الهروب إلا أن المواطنين بالشارع استطاعوا القبض عليه على الفور وتم تسليمه إلى الشرطة لمباشرة التحقيق في الواقعة.

اعترافات سفاح الإسماعيلية

كان الادعاء الأول للسفاح أن المجني عليه قد اعتدي بالاغتصاب على أمه واخته بينما مع مباشرة التحقيقات تبين أن تلك الادعاءات غير صحيحة.

بينما مع مباشرة التحقيقات تبينت الأحداث الحقيقية للمتهم والتي أدت به إلى عمل تلك الجريمة البشعة التي رآها الجميع في الفيديو المنتشر.

Advertisement

وحسب محامي سفاح الإسماعيلية أعلن أن القاتل لم يكون ينوي قتل المجني عليه بينما اراد قتل اثنين من العاملين معه في محل أسماك وهو محل عمله بينما لم يتمكن من إيجادهم.

ومع سير الجاني وجد المجني عليه أمامه ولم يكن ينوي قتله إلا أنه قتله في النهاية قائلا:

“جات معايا كده”.

وتبينت جهات التحقيق أن الجاني يتعاطى المخدرات وقام بتعاطي عدد من المواد المخدرة في صباح الجريمة والتي من أخطرها مخدر الشابو الخطير.

وهو مخدر خطير يؤدي إلى تغير كبير في السلوك ورود الفعل والهلاوس الغير متوقعة بما يحول الإنسان من الجرعة الأولى إلى شخصية مغايرة تماما.

وكان من أكبر هلاوس سفاح الإسماعيلية أن المجني عليه اعتدى بالاغتصاب على أمه واخته بما تبين عدم صحة ما قام بقوله.

وقد قامت النيابة بحبس المتهم على ذمة القضية تمهيدا لمحاكمته بشكل عاجل بتهمة القتل العمد للمجني عليه والشروع في قتل اثنين آخرين.

قد يعجبك ايضا