الأرجنتين تطيح بتشيلي رغم غياب قائده ميسي

 

Advertisement

مدريد – عربي تريند| أطاح الأرجنتين بهدفين لهدف على أصحاب الضيافة تشيلسي في تصفيات كأس العالم لكرة القدم الليلة الماضية رغم غياب قائده النجم الشهير ليونيل ميسي.

وهز لاعبي الأرجنتين أنخيل دي ماريا ولاوتارو مارتينيز شباك تشيلي، بوقت فضلت إراحة ميسي بعد إصابته السابقة بفيروس كورونا.

وساعدت تمريرة دي ماريا بالتقدم للفريق الضيف بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 10.

وأدرك بن بريرتون التعادل إلى تشيلي بضربة رأس من فوق الحارس إيميليانو مارتينيز.

وسددت الأرجنتين عقب استغلال إصابة الحارس كلاوديو برافو لتحسم الفوز قبل 11 دقيقة من الاستراحة.

Advertisement

وجاءت وقت استعداد برافو لاستبداله عندما سدد رودريغو دي باول كرة قوية من 30 مترا أبعدها الحارس ليتابعها مارتينيز في الشباك.

يذكر أن البرازيل المتصدرة والأرجنتين ضمنتا التأهل فيما اقتربت الإكوادور أيضا إذ تملك 24 نقطة في المركز الثالث.

وتأهل أصحاب أول أربعة مراكز مباشرة إلى النهائيات في قطر بينما يخوض خامس الترتيب التصفيات العالمية ضد منتخب من آسيا.

الأرجنتين ضد باراغواي ، بعد فوزه على باراجواي بهدف نظيف ، وتحقيق فوزه الثاني ضمن البطولة والمحافظة على سجله الخالي من الهزائم.

أكد المدرب الأرجنتيني ليونيل سكالوني أن نجاح فريقه في التأهل إلى ربع نهائي البطولة يمنحه شعوراً بالهدوء.

موضحاً أن ما انه يشغل أساسا أن الجانب المادي من “راقصات التانغو. وقال سكالوني في نقاش جماعي للغاية.

الأرجنتين ضد باراغواي

بعد الفوز على باراجواي فجر الثلاثاء ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعات الأولية ضمن البطولة التي تقام حاليا في البرازيل.

“ما يقلقني اليوم هو أن لياقة اللاعبين. “أفضل اللعب. بالتأكيد هناك أشياء يجب تحسينها ، كما كان الحال في جميع المباريات”.

وعن المنافس قال: “لاعبو باراجواي كانوا في حالة تعافي بينما جئنا بعد فترة وجيزة للعب. خلال الشوط الأخير حاول الفريق عدم السماح للخصم بتكوين الفرص.

وفي بعض اللحظات كان الأمر على الإطلاق. كان يبحث عن ذلك تمامًا “. وتقدمت الأرجنتين ضمن المواجهة مبكرا منذ الدقيقة العاشرة.

بعد تمريرة من ليونيل ميسي إلى أنجيل دي ماريا الذي مرر كرة سحرية إلى أليخاندرو جوميز داخل منطقة الجزاء وسددها فوق الحارس بطريقة مبهرة للغاية.

وبشأن “البرغوث” قال المدرب: “في الحقيقة ميسي يلعب كل المباريات ومن الصعب الاستغناء عنه. من المحتمل خلال المباراة القادمة أن نجري بعض التغييرات.

وقال نجاحنا في التصفيات يعطينا الإحساس الهدوء والآن سنعمل على إحياء القوة والتدريب “. ويعود المنتخب الأرجنتيني.

إلى بوينس آيرس بعد مواجهة باراجواي لتنظيم لقاء مع بوليفيا الاثنين المقبل ضمن الجولة الأخيرة من مباريات فصيلة الدم ضمن بطولة كوبا أمريكا.

ويسعى الفريق الأرجنتيني لتحقيق النهائي لاستعادة اللقب الذي استعصى عليه منذ 28 عامًا ، وكان قريبًا جدًا منه في نسختي 2015 و 2016.

والتي خسرها أمام المنافس نفسه تشيلي بنفس الطريقة .

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri