الاسبرين لمرضى كرونا .. أحدث الأبحاث تثبت فاعلية جرعات من الاسبرين لتحسين حالة المصابين

الاسبرين لمرضى كرونا كان خبرا مثيرا للدهشة بعد العديد من الدراسات السريرية الحديثة على مرضي للفيروس.

Advertisement

ويعتبر فيروس كرونا هو من أحدث الأوبئة العالمية التي ظهرت في العام الماضي وكان له ملايين الضحايا على مستوى العالم.

وقد عاني المصابين أعراضا غير مألوفة كما أن الفيروس سبب الوفاة للملايين وعالي المتعافين منه أعراضا شديدة أيضا.

وتطلعت الفرق الطبية وشركات الأدوية العالمية للتوصل إلى دواء أو لقاح لهذا الفيروس كما تابعوا الأدوية التي تقلل الأعراض.

الاسبرين لمرضى كرونا

أكدت دراسات وابحاث أمريكية أن جرعات قليلة من الاسبرين يتناولها مرضى كرونا تقلل من التعرض لفشل الجهاز التنفسي.

حيث تكون هذه الجرعات القليلة من هذا الدواء الرخيص تقلل من فرص أن يوضع المريض على جهاز التنفس الصناعي.

Advertisement

ويكون نتيجة أخد هذا العقار تقليل حدوث الجلطات الدموية في الشرايين والقلب وأيضا المخ ممكن قد ينقذ المريض.

كانت التجارب السريرية التي تم تجربتها على 24% من المرضى اثبتت تقليل تعرضهم للجلطات الدموية عبر تمويع الدم.

ولكن الدراسات أكدت أن تناول هذا العقار لا يكون بشكل عشوائي على الإطلاق وأنه يجب أن يكون تحت إشراف طبي.

حيث يكون الإفراط في تناول الاسبرين للمصابين او للأصحاء قد يعرضهم للنزيف الداخلي أو خفض مناعة الجسد.

وما تزال جميع الدراسات مبدئية وتختلف من مريض إلى آخر كما أن السلالات الجديدة من كوفيد 19 ما تزال تحت الدراسة.

وقد تم ابتكار العديد من اللقاحات ضد الإصابة بالفيروس وما تزال العديد منها يظهر لها بعض الأعراض الجانبية مع ذلك.

ويستمر البحث من الباحثين والأطباء للخروج بالأدوية واللقاحات الأفضل إلا أن السلالات الجديدة لا تنفك تظهر باستمرار.

ويكون العلاج الأفضل في جميع الأحوال هو الوقاية بارتداء الكمامات والتعقيم المستمر بالكحول لتجنب العدوى من الأساس.

قد يعجبك ايضا