الامتحانات خطر يا ريس .. هاشتاج يتصدر مواقع التواصل الاجتماعي الآن

الامتحانات خطر يا ريس

تصدر  هاشتاج الامتحانات خطر يا ريس ، مواقع التواصل آلاجتماعي الأن في مصر بعد تزايد حالات الإصابة بالفيروس الوبائي.

وسط دعوات الملايين من أولياء الأمور والأسر  المصرية، الذي دشنوا هذا  الهاشتاج ليصل إلى  رئيس الدولة  عبد الفتاح السيسي.

مطالبين فيه الرئيس بالتدخل لحل تلك الأزمة كما عهدنها منذ بدايته ، فيما  فيه الصالح العام للطلاب وأولياء الأمور والمعلمين.

وبلغ عدد المتفاعلين عليه  حتى تلك  اللحظة، أكثر من 200 ألف متابع ومتفاعل ويطمح مدشنو الحملة الوصول إلى مليون متفاعل.

الامتحانات خطر يا ريس

طالب الملايين من الأسر المصرية الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة التدخل السريع، للوصول إلى حل يجمي فيه الطلبة.

من نعنت الإدارة التعليمية وتمسكهم بأدء امتحانات نصف العام في ظل الظروف الاستثنائية الحالية التي تمر بها البلاد.

خاصة  أن حجم التعليم في مصر  ليس بقليل، ويبلغ عدد الطلاب 22 مليون طالب وطالبة في جميع المراحل التعليمية.

لذا سيكون الأمر أشبه بالمخاطرة بأرواح الطلاب، في ظل هذا الظرف الاستثنائي،  داعين الرئيس إلى  وضع حل جذري.

كما فعل من قبل مرتان بما يحقق الصالح العام للطلاب، ودعا العديد من أولياء الأمور والخبراء في مجال التعليم.

بعقد امتحانات إلكترونية عبر المنصات التعليمية، كنوع من التقييم على المنهج الذي درس خاصة أن تلك الإجازة التي قد  تلاقها الطلاب.

لم تكن جيدة وتقاعس الآلاف منهم عن الدراسة، والاستذكار فسيكون الآمر  أشبه الحفر في الصخر من جديد دون جدوى.

وينتظر  الأن الملايين من الطلاب قرار رئيس الجمهورية، الخاص بالدراسة وتحديد عودتها من عدمها وسط دعاء الملايين.

من أولياء  الأمور خوفًا على أطفالهم  من التعرض لخطر العدوى من الفيروس، خاصة مع بداية تزايد الأعداد من جديد.

فهل يستجيب  السيسي لاستغاثة المواطنين، أم سيكون هناك حلول أخرى تضمن السلامة  للطلاب والمعلمين أيضًا.

قد يعجبك ايضا