الرئيس السوري يبحث تطورات الأوضاع داخل البلاد وخارجها مع البرلمانيون

الرئيس السوري يبحث تطورات الأوضاع أفادت المنظمة الإخبارية السورية، سانا، أن الرئيس بشار الأسد استقبل تيري مارياني، عضو مجلس التعاون الاقتصادي – عضو حزب التجمع الوطني الفرنسي، والوفد المرافق له.

Advertisement

الرئيس السوري يبحث تطورات الأوضاع

وأوضحت الوكالة السورية أنه تم خلال الاجتماع إجراء مباحثات حول تطورات الأمور في سوريا وكذلك المنطقة حيث أجاب.

الرئيس الأسد على أسئلة أعضاء الوفد المرتبطة بأمور في الحضيض وكذلك الظروف الصعبة التي يمر بها السوريون.

الناس كنتيجة للعقوبات وكذلك الحصار الجائر المفروض عليهم، منوهاً أنه بالرغم من الآثار السلبية لهذا الحصار من كل جوانبه.

لكن السوريين تعلموا طريقة ابتكار أفكار وحلول جديدة يتغلبون من خلالها على الصعوبات، وبحسب البيان الرئاسي الصادر.

عن الرئاسة السورية، اعتبر الرئيس الأسد أنه من الضروري امتلاك حوار على المستوى البرلماني وعلى المستوى.

Advertisement

الفكري والثقافي من أجل التحقيق وفهم التطورات والمتغيرات الجارية داخل المنطقة وأيضاً، وأكد العالم على أهمية.

زيارة وفود برلمانية وثقافية إلى سوريا وكذلك المنطقة لتحديد الأمور كما هي ولكي تتمكن من الربط بين التصريحات السياسية والواقع.

لأن ما تعانيه أوروبا من داخل قضية اللاجئين والإرهاب. والتطرف ناتج عن سياساتها الخاطئة داخل الشرق الأوسط.

وتطرق الحديث إلى دور الفكر القومي داخل المنطقة العربية، والهوية، وبالتالي العِلاقة بين الدين والسياسة، وبالتالي.

التحديات الكبيرة التي تواجهها دول الكوكب نتيجة التطرف الذي تغلغل في مجتمعات كثيرة، بما فيها الأوروبية.

كنتيجة لفشل حكوماتهم في تطوير سياسات صحيحة لتحقيق اختلاط المهاجرين إلى أوروبا مع الاحتفاظ بهويتهم الأصلية.

قد يعجبك ايضا