ترحيب واسع عقب فتح الحدود البرية والبحرية بين السعودية وقطر

ترحيب واسع عقب فتح  الحدود الربة والبحرية بين السعودية وقطر حيث رحب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، بهذا القرار والذي يأتي تزامنا مع انعقاد القمة الخليجية في مدينة العلا شمال غربي السعودية.

وقال الحجرف في بيان إن هذا القرار “يعكس الحرص الكبير والجهود الصادقة التي تبذل لضمان نجاحها”.

وأكمل: “أبناء مجلس التعاون إذ يستبشرون بهذه الخطوة يتطلعون إلى تعزيز وتقوية البيت الخليجي”.

وأضاف أن القرار جعلنا: “ننظر للمستقبل بكل ما يحمله من فرص نحو كيان خليجي مترابط”.

يذكر أن وزير خارجية الكويت الشيخ أحمد ناصر الصباح صرح مساء أمس الاثنين في خطاب.

أنه تم الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين السعودية وقطر.

وأضاف أن ذلك اعتبارا من مساء الاثنين، وذلك بعد أكثر من ثلاث سنوات على الأزمة الخليجية.

ومن جانبها فقد رحبت تركيا بالإعلان عن إعادة فتح الحدود والأجواء بين السعودية وقطر.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان لها: “نرحب بقرار فتح الحدود البرية والبحرية والجوية بين قطر والمملكة العربية السعودية اعتبارا”.

وأضاف البيان: “نثمن جهود اللاعبين الدوليين الذين ساهموا عبر أنشطة الوساطة التي قاموا بها في التوصل إلى هذا القرار، وفي مقدمتهم دولة الكويت”.

وفي سياق متصل فقد أعلن الديوان الأميري أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني سيحضر القمة الخليجية المقررة غدا في السعودية.

أما وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش فقد قال إن قمة مجلس التعاون الخليجي التي تنعقد الثلاثاء في السعودية ستعيد وحدة الخليج.

وكتب قرقاش على تويتر: “نحن أمام قمة تاريخية في العلا نعيد من خلالها اللحمة الخليجية”.

وأضاف: “أمامنا المزيد من العمل ونحن في الاتجاه الصحيح”.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قوله إن: “قمة مجلس التعاون لدول الخليج العربية ستكون قمة جامعة للكلمة موحدة للصف”.

وأكد أنها: “معززة لمسيرة الخير والازدهار، وستترجم من خلالها تطلعات خادم الحرمين الشريفين وإخوانه قادة دول المجلس في لم الشمل”.

وأكد على: “التضامن في مواجهة التحديات التي تشهدها منطقتنا”.

اقرأ أيضا|هل هي بداية انتهاء الأزمة الخليجية… أمير قطر يتسلم رسالة من ملك السعودية

قد يعجبك ايضا