دراسة تكشف تفاصيل مثيرة حول السلالة الجديدة من فيروس كورونا

حذر العلماء من السلالة الجديدة من فيروس كورونا والتي ظهرت في بريطانيا، وأكد العلماء أنها تنتشر بمعدل وسطي بنسبة 56 بالمئة أكثر من النسخة الأولى من الفيروس.

ونشرت كلية لندن للصحة وطب المناطق المدارية، دراسة تفيد بأن النوع المتحور من الفيروس يعتبر أشد فتكا.

وبينت الدراسة أن السلالة الجديدة التي ظهرت جنوب شرق بريطانيا في نوفمبر من المرجح أن تزيد من الوفيات العام المقبل.

وأكدت الدراسة أنها ستؤدي إلى حاجة المصابين لدخول المستشفيات لتلقي العلاج.

وأوضح الباحثون أنه لا يزال من غير المؤكد ما إذا كانت السلالة الجديدة مميتة أكثر أو أقل من سابقتها.

وحثّ العلماء على توزيع اللقاح بشكل سريع للمساعدة على منع حدوث المزيد من الوفيات.

وتختلف هذه التصريحات قليلا عن تصريحات سابقة.

وذلك لأنها جاء بخلاف السابق بقولها إنه لا دليل على أن السلاسة الجديدة أكثر خطورة باستثناء سرعة الانتشار.

وأضاف الباحثون أنه: “مع ذلك، الزيادة في العدوى من المرجح أن تؤدي إلى حوادث أكثر”

وبينت الدراسة أنه: “يتوقع أن تصل الحالات التي تستدعي النقل إلى المستشفيات والوفيات إلى مستويات أعلى عام 2021”.

وأوضحت أن: “ذلك سيحدث حتى في حال الحفاظ على القيود التي تم فرضها قبل 19 ديسمبر”.

وقالت الدراسة من إن: “الإغلاق العام المفروض في بريطانيا في نوفمبر من غير المرجح أن يحد من زيادة الإصابات.

وبينت أنه يجب: “إغلاق المدارس الابتدائية والثانوية والجامعات أيضا”.

وأكدت إلى أن أي تخفيف في الإجراءات المفروضة إلى عودة كبيرة للفيروس.

وقالت إنه “من الضروري المسارعة بشكل كبير في توزيع اللقاح كي يكون لدينا تأثير ملموس في كبح الفيروس.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن السلالة الجديدة: “قد تكون معدية أكثر بنسبة تصل الى 70 بالمائة”.

اقرأ أيضا| بالفيديو: تعرف على أول رجل يتلقى لقاح كورونا بالسعودية

قد يعجبك ايضا