بابا الفاتيكان في العراق.. زيارة دينية إلى كنيسة سيدة النجاة ببغداد واهتمام عالمي

بابا الفاتيكان في العراق

بابا الفاتيكان في العراق ، في زيارة هي التاريخية بالنسبة للعراق، يزور البابا فرنسيس كنيسة سيدة النجاة ببغداد.

Advertisement

وسط  احتفال وحفاوة عالمية بهذا الحدث التاريخي المميز، وهي الأولى من نوعها بعد أحداث الغزو الذي حدث للعراق.

وشهدت تلك الزيارة حفاوة من الجانب العراقي، منذ وصوله إلى مطار بغداد الدولي وكان الاستقبال أكثر من رائع.

وتحدثن الصحف العالمية عن تلك الزيارة، وقامت بتغطيتها عن كثب لحظة بلحظة وقام بزيارة احد الكنائس القديمة ببغداد.

بابا الفاتيكان في العراق

نشرت المواقع الرسمية والصحف وصفحات السوشيال ميديا وجميع وسائل الإعلام، تفاصيل الزيارة المميزة من  قبل.

بابا الفاتيكان “فرنسيس” إلى كنيسة سيدة النجاة ببغداد العراق، وقام بإلقاء كلمة أمام مجمع الكنيسة  تحث على  السلام.

Advertisement

وتعاليم المحبة والمؤاخاة بين الناس ونبذ العنف، والتطلع إلى  بناء مستقبل آمن لجميع البشر بكل فئاته وطبقاته.

وأحتفل العراقيون بتلك الزيارة الرائعة، عبر مواقع السوشيال ميديا متفاخرين بالأداء والاستقبال الرائع من قبل السلطات.

للبابا وتذليل جميع العقبات أمامه، ليصل رسالة للعالم  ان  العراق دولة كبيرة وقوية وآمنة ومستقرة بعيدا عن الشائعات.

ومن أبرز  تعليقات وتصريحات بابا الفاتيكان، ” علينا أن نكون في شراكة واحدة مع الجميع، شهادة الوحدة  الأخوية مهمة، كونوا رعاة وخداما للشعب.

وكانت أبرز العناوين الإخبارية حتى الأن تتحدث عن تلك الزيارة، وأبرزها “البابا يحضر قداسًا في كاتدرائية سيدة النجاة للسريان الكاثوليك”.

وجدير بالذكر أن كنيسة سيدة النجاة كانت قد تعرضت لهجوم إرهابي قتل فيه 58 شخصا عام 2010 لذا كانت محط اهتمام.

وقام رواد مواقع التواصل الاجتماعي خاصة منصة :تويتر”، بتدشين هاشتاجات تتحدث عن تلك الزيارة وحظت بترند الساعة.

وكان أبرزها “بابا الفاتيكان يلقي كلمته أمام المكرسين في كنيسة سيدة النجاة #زيارة_بابا_الفاتيكان #زيارة_البابا_للعراق ، ونال العديد من التعليقات.

قد يعجبك ايضا