بعد حصوله على المركز السابع .. صلاح يرد على التساؤلات

صلاح يرد على التساؤلات رفض محمد صلاح ، لاعب خط وسط ليفربول ، التعليق على أدائه في المركز السابع في انتخابات الكرة الذهبية 2021 ، رغم أنه اعترف بأنه يتوقع إنهاء الموسم أعلى في العام المقبل.

Advertisement

كان المركز السابع لصلاح محل جدل ، بالنظر إلى أن كابتن مصر سجل 31 هدفا لليفربول في 2020-21 ، مقارنة بـ 19 هدفا و 8 تمريرات حاسمة في 19 مباراة فقط هذا الموسم.

صلاح يرد على التساؤلات

كثير من الناس يعتبرون صلاح الآن من أفضل اللاعبين في العالم ، لكن نجم ليفربول رفض إلقاء اللوم على من وضعوه في المركز السابع في استطلاع الكرة الذهبية.

إذن ، ماذا قال صلاح؟

وتحدث صلاح مع خدمة البث الرقمي “أمازون برايم” بعد فوز ليفربول 4-1 على إيفرتون في الجولة 14 من الدوري الإنجليزي الممتاز مساء الأربعاء، سجل صلاح هدفين رائعين في مرمى إيفرتون ليرفع رصيده إلى 13 هدفاً في الدوري الإنجليزي هذا الموسم ، ليصبح بذلك هداف البطولة.

ولدى سؤاله عن شعوره حيال التصويت ، أجاب صلاح “ليس لدي ملاحظة” قبل أن يضيف “أريد الحصول على منصب أفضل العام المقبل”.

ماذا قال صلاح عن مباراة إيفرتون؟

قال صلاح هذا فيما يتعلق بمباراة إيفرتون: “كانت رسالة المدرب أنهم سيلعبون بقوة بدنية وبإمكاناتهم الكاملة في كل مباراة،  كل ما كان علينا القيام به هو لعب مباراتنا الخاصة ومحاولة خلق الفرص ، وهو ما فعلناه.

Advertisement

” وتابع ليقول عن الهدف الثاني: “كنت أتوقع منه (كولمان) أن يرتكب خطأ فادحًا ، وهو ما فعله، كانت المنافسة صعبة ، وكانت النتيجة النهائية 2-1 ، لكنها تحسنت كثيرًا عندما تقدمت 3 -1. ”

ويعتقد صلاح أن أهدافه الـ19 هذا الموسم هي مجرد بداية لما يمكن أن يكون عامًا كبيرًا لليفربول، وقال عندما سئل عن عدد الأهداف التي يتوقع أن يسجلها هذا الموسم “أتمنى المزيد”.

وتابع “الهدف الأول هو الفوز بكأس مع النادي سواء كان ذلك في الدوري أو دوري الأبطال ، وآمل أن أفوز باللقبين”.

ما هي خطوة صلاح التالية؟

وظل ليفربول في المركز الثالث بالدوري الإنجليزي الممتاز بعد فوزه على إيفرتون ، بينما ظل تشيلسي ومانشستر سيتي في الصدارة والثاني بعد فوزه على واتفورد وأستون فيلا على التوالي.

وستكون مباراة ليفربول القادمة ضد ولفرهامبتون واندرارز يوم السبت ، قبل أن يتوجه إلى إيطاليا لمواجهة ميلان في المباراة الأخيرة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri