بعد تصويرها ابنها بثياب الفتيات .. تحرك رسمي ضد نجلاء عبد العزيز السعودية

تحرك رسمي ضد نجلاء عبد العزيز

تحرك رسمي ضد نجلاء عبد العزيز خبر تصدر منذ قليل مواقع التواصل الاجتماعي خاصة تويتر، وحصل الهاشتاج على 8000 تعليق.

خبر صدم المجتمع السعودي بعد أن انتشرت صور لفتى صغير بملابس، تجبره والدته على ارتداء ملابس فتيات والتصوير بها.

وانهالت التعليقات المعادية لمثل هذا النوع من الأفعال المنافية للأمومة، وتساءل العديد من المتابعين  للسوشيال ميديا.

عن ما هو السبب وراء مثل هذا النوع من الأفعال،هل يعقل أن تفعل أم مثل هذه الأفعال مع أبنها وكيف طاوعها قلبها.

تحرك رسمي ضد نجلاء عبد العزيز

أعلن اليوم مركز بلاغات العنف الأسري في المملكة العربية السعودية ، عن رصده لناشطة على السوشيال ميديا.

قامت بنشر صور لنجلها بعد أن قامت بإجباره على ارتداء ملابس الفتيات، وقامت بتصويره ونشرها عبر حسابها الخاص على السوشيال ميديا.

وقد غرد المركز الخاص بالعنف الأسري عبر حسابه الخاص على منصة تويتر، ان مثل هذا النوع من الأفعال المنافية للأخلاق.

خاصة في المجتمعات العربية بوجه عام وفي المملكة بوجه خاص، وعليه تم توجيه الاتهام المباشر لوالدة الطفل وفتح تحقيق بالواقعة.

وقد قام المغردون برفع هذا المر ووصل إلى “هاشتاج#” لكي يتم تسليط الضوء عليها، وبالفعل تم التحرك القانوني ضدها.

وانهالت التعليقات على هذه الواقعة، إلى أن وصل عدد التعليقات إلى أكثر من 8000 تعليق خلال الخمس ساعات الماضية.

وأثارت الواقعة حفيظة المغردين والمتابعين، بالرغم من أن الصور عمرها عدة أشهر إلا أن عودة ظهورها من جديد.

اثأر الرأي العام مع خاصية إعادة نشر أبرز المقاطع والصور على الحسابات الخاصة، الميزة التي يتمتع بها تطبيق سناب شات.

مما جعل الصور تعاود الظهور من جديد، وهنا تم توجيه الأعين صوبها وتفعيل الهاشتاج ضدها ليتم التحرك بالشكل القانوني.

قد يعجبك ايضا