أول تعليق من ترامب بعد التصديق على فوز بايدن.. ماذا قال؟

أصدر الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب اليوم الخميس بيانًا صحفيًا في أعقاب مصادقة الكونغرس الأمريكي على فوز منافسه جو بايدن بانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وصادق الكونغرس على فوز بايدن بعد يوم عصيب شهد اقتحام أنصار ترامب لمقرّه في واشنطن، في مشاهد غير مسبوقة في تاريخ الولايات المتحدة.

ونشر ترامب بيانه الصحفي على صفحته بموقع “فيسبوك”، بعدما أوقف موقع “تويتر” حسابه لمدة 12 ساعة.

وقال الرئيس المنتهية ولايته “رغم أنني اختلف كليا مع نتيجة الانتخابات، والحقائق ظاهرة بالنسبة لي، مع ذلك سيكون هناك انتقال منظم للسلطة في 20 يناير/كانون الثاني الجاري”.

ورأى أنّ قيامه بتسليم الحكم لخليفته بايدن سينهي “أعظم فترة رئاسية في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية”، قاصدًا بذلك فترته الرئاسية التي بدأت عام 2016 واستمرّت أربع سنوات.

وتابع في بيانه “قلت دائما إننا سنستمر في قتالنا لضمان احتساب الأصوات القانونية فقط، في الوقت الذي يمثل هذا نهاية أعظم فترة رئاسية أولى في تاريخ الرئاسة، هذه هي البداية فقط في قتالنا لإعادة أميركا إلى عظمتها”.

وانتهت اليوم عمليات مصادقة الكونغرس الأميركي اليوم على نتائج المجمع الانتخابي بتقدم بايدن بنتيجة 306 أصوات على ترامب الذي نال 232 صوتا.

ويقضي الحد الأدنى المطلوب للفوز بسباق الرئاسة الأميركية على حصول المرشح على 270 صوتًا من أصوات المجمع الانتخابي.

في سياق ذي صلة، بدأ مسؤولون في إدارة ترامب مناقشة إمكانية عزله من منصبه بموجب المادة 25 من الدستور.

ورأى هؤلاء أنّ الرئيس المنتهية ولايته أصبح “خارج السيطرة”.

وجاء الحراك بعد واقعة اقتحام أنصار ترامب يوم الثلاثاء مبنى “الكابيتول”؛ لتعطيل جلسة مصادقة الكونغرس على فوز بايدن.

ولم يسبق أن تمّ تطبيق خطوة “عزل” الرئيس الأمريكي من منصبه في تاريخ الولايات المتحدة.

ويتطلب تفعيل المادة الـ25 من الدستور أن تقوم الحكومة بالاجتماع برئاسة نائب الرئيس مايك بنس للتصويت على قرار عزل ترامب.

وأرسل جميع النواب الديمقراطيين الأعضاء في لجنة العدل النيابية، رسالة إلى بنس يطالبونه فيها بتفعيل التعديل الـ25 “دفاعا عن الديمقراطية”.

واعتبر النواب في رسالتهم أن ترامب المنتهية ولايته “مريض عقليًا وغير قادر على التعامل مع نتائج انتخابات 2020 وتقبلها”.

قد يهمّك |

عقب اقتحام الكونغرس… بايدن يستنكر وترامب يدعو أنصاره إلى الانسحاب

قد يعجبك ايضا