تطور دراماتيكي على ملابسات سرقة ميار الببلاوي في مصر

القاهرة – عربي تريند| نشرت الأجهزة الأمنية في مصر تفاصيل ملابسات سرقة مبلغ مالي من الإعلامية ميار الببلاوي التي تقيم في حدائق الأهرام في محافظة الجيزة.

Advertisement

وقالت الأجهزة الأمنية في بيان إنها انتقلت لمسكنها، إذ قررت أنها لم تقدم أية بلاغات وأنها كانت تحتفظ بمبلغ مالي بغرفه بمسكنها.

وذكرت أنه وبتاريخ 3 أغسطس الجاري أخذت الببلاوي المبلغ المالي وتوجهت لشركة لشراء وحدة سكنية.

إلا أنها اكتشفت نقص بسيط بالمبلغ المشار إليه، فتداولت مقطع الفيديو.

وبمعاينة مسكنها تبين سلامة جميع المنافذ وستواصل الشرطة جهودها للوقوف على حقيقة الواقعة.

وكانت ميار الببلاوي كتبت عبر “فيسبوك”: “اتسرق مني مبلغ كبير بالنسبة لي، والكارثة معرفش فين وإزاي اختفى، الطريقة عجيبة أوي”.

Advertisement

وقالت: “عارفة إنكم هتقولولي فداكي، لكن بالله عليكم تدعولي على اللي قهرني كده النهاردة ونكّد عليا وخد شقايا ورزق ابني بالسرقة والحرام”.

ولم تأت على تفاصيل واقعة السرقة أو قيمة المبلغ المسروق أو إبلاغها الشرطة من عدمه.

 أعلنت الفنانة ميار الببلاوي ، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ، أنها تعرضت لإصابة شديدة في قدمها.

ما جعلها تخضع لعملية جراحية عاجلة. حيث نشرت “ميار” صورة لإصابتها.

وعلقت عليها قائلة: “أنا أشفق على قبح المشهد ، وأنا أعلم أنك ببساطة تعبت مني ، ولكن والله لا أعرف ماذا. أن أذكر غيرك يا رب الصبر منك “.

ميار الببلاوي تخضع لعملية جراحية

واستكملت: “بفتح ضرفة الدولاب الصبح وقعت على رجلي كسرتلي أربع صوابع وصابعي الكبير تهتك تماما، وعملت عملية شالولي الضافر، دي رجلي الشمال، اليمين كسر مضاعف والصباع الكبير شكله صعب جدا، بس الحمد لله متكسرش”.

واختتمت “ميار”: “ربنا عالم بيا الوجع بتاع شيل الضافر مع الكسر فوق احتمال البشر، مكسوفة أقول إدعولي بس هطلب منكم الدعاء، واأنا عارفة إنكم زهقتوا مني بس دا قضاء ربنا اللهم لا اعتراض”.

وكانت ميار الببلاوي قد خضعت في وقت سابق لعملية جراحية للتخلص من ورم داخل الرحم خلافا لما تم تداوله في تلك الحِقْبَة.

التي تخضع فيها ميار لعمليات تجميل الآن. قبل عمليات إزالة الورم من الرحم ، سافرت الفنانة والإعلامية ميار الببلاوي إلى الولايات المتحدة الأمريكية في رحلة علاج.

وقبل عودتها إلى مصر تعرضت لإرهاق مفاجئ ، مما أدى إلى دخولها. لتتيقن من أنها كانت على أعتاب جُلْطَة دماغية.

كما نصحها الأطباء بالبقاء لأعمار داخل المستشفى. لكن ميار رفضت الأمر وأصرت على مغادرة المستشفى ، لكنها سرعان ما شعرت بألم شديد في جسدها بالكامل.

ودخلت هي أو هي في غيبوبة ، وبقيت في الرعاية الطبية لمدة 17 يومًا ، وهي أو هي. خضع لتركيب دعامة.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri