تفاصيل مثيرة بأولى حلقات مسلسل البيت بيتي.. أشباح وألغاز متعددة

القاهرة – عربي تريند| حملت الحلقات الأولى من مسلسل “البيت بيتي” على منصة شاهد “vip” الشهيرة عديد الأحداث المهمة، والتي أثارت تفاعلا واسعا في صفوف المشاهدين.

Advertisement

وتضمنت ظهور شخصية شوقي للفنان مصطفي خاطر الذي يحرمه والده من الميراث ويهب له قصر عريق، فيما تحوم حول ذلك شبهات.

ويشير إلى أن القصر سكن به أشباح أجداده، فيما تطلب سيدة سيارة تاكسي لتزوره، إلا أن السائق كريم عبد العزيز يكتشف أن السيارة اختفت.

ثم تتطور الأحداث ليلتقي بوريث القصر (مصطفي خاطر) لتبدأ رحلتهما سويًا.

بدوره، أوضح مخرج العمل خالد مرعي أن التحضير للعمل استغرق 4 أشهر قبل بدء التصوير، واعدًا بتجربة تقدم الرعب والكوميديا بطريقة مختلفة.

وقال مرعي في تصريح إن العمل يعد نوعًا جديدًا وأن الصعوبة بكيفية المزج بين الاثنين بأسلوب ذكي ومقنع.

Advertisement

وأضاف: “يجتمع أبطال البيت بيتي بالقصر الملعون، وسيروي لهم أحداث 20 عامًا من الزمن”.

وتدور بالإطار ونتعرف على الجرائم الحاصلة تباعًا”.

وأشار إلى أن الحلقة الأولى تتضمن عرضًا للأبطال ثم يجمعهم القصر.

وتبدأ الأحداث باكتشاف كل حلقة جزءا من الماضي والحاضر ويفك لغز المواضيع”.

ومسلسل “البيت بيتي” من أعمال شاهد الأصلية، أبطاله كريم محمود عبد العزيز ومصطفى خاطر.

في سياق آخر، كشف المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر عن سبب إيقاف الحلقة الأولى من مسلسل “دنيا تانية” برمضان

وقال المجلس في بيان إن إيقاف مسلسل “دنيا تانية” إثر احتوائه على مشاهد غير أخلاقية، من بطولة علوي ومجدي كامل ووفاء صادق ومي سليم.

وتدور أحداث مسلسل “دنيا تانية” حول مديرة مدرسة تدعى دنيا سالم.

ويتطرق لتعرضها لصدمة عقب غرق ابنها بحمام سباحة، وفقدان ابنها الثاني النطق إثر صدمة وفاة أخيه، فتتهم زوجها بالإهمال وتسعى لخلعه.

وعلى إثر قرار المجلس، أصدرت أسرة العمل بيانًا يؤكد احترامها مبادئ المجتمع.

وأشار في بيان أنها تحترم جهاز الرقابة على المصنفات الفنية والمجلس الأعلى للإعلام، وسعيهم للحفاظ على قيم ومبادئ المجتمع.

لكن البيان شدد على أن المسلسل حكم عليه بشكل غير صحيح استنادا فقط لنهاية الحلقة الأولى.

وهو ما لا يكفي لمعرفة باقي أحداث العمل.

وعدت أسرة المسلسل أن الرقابة حكمت دون مشاهدة العمل بالكامل.

ما جعلهم يطالبون بالتريث باتخاذ القرارات لحين إثبات العكس.

بدورها ردت الفنانة مي سليم من أبطال المسلسل عبر “تويتر” مؤكدة احترامها لجميع الجهات.

وذكرت سليم أن المشهد الذي يتطرق له البيان كان صادما وليس جريئا أو خارجا مثلما يكتب عنه.

وأعربت عن أمنيتها بحل مشاكل العمل في أقرب وقت.

والمشهد الممنوع تسبب بإثارة حفيظة الرقابة يصور اكتشاف دنيا (ليلى علوي) خيانة زوجها لها مع شقيقتها.

وبحسب المجلس فإن الحلقة أذيعت “بالتحايل”.

إذ أعطت الرقابة إذناً بعرضها شرط حذف مشهد مرتبط بـ”سفاح القربى”.

وهو ما حصل، لكن صنّاع العمل عادوا وعرضوا الحلقة الأصلية قبل حذف المشهد.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri