حقيقة صورة صادمة للنجمة مادونا في شوارع لندن

 

Advertisement

نيويورك – عربي تريند| صدمت النجمة العالمية مادونا جمهورها بصورة أثناء تواجدها مع ابنها روكو ريتشي، في شوارع لندن تظهر بوضوح تغيّر ملامحها بالكامل إثر عمليات التجميل.

وظهرت النجمة (63عامًا) مرتدية ملابس سوداء عبارة عن معطف أسود طويل مع توب وشورت قصير ووضعت حول خصرها حزاماً رفيعاً أحمر اللون.

كما ارتدت مادونا نظّارة شمسية كبيرة الحجم غطّت عينيها لكنها لم تنجح بإخفاء تغيير وجهها نتيجة حقن البوتوكس وشدّ التجاعيد لتعود ثلاثينية.

وتعرّضت لانتقادات وتعليقات الساخرة باعتبار أن البوتوكس لم يغيّر فقط من قسمات وجهها، بل مسح الملامح الجميلة التي كانت تتمتع بها.

وباتت كمن يُخضع صوره للفوتوشوب مع بعض الخطوط الرفيعة على الرقبة.

Advertisement

وأكد متابعوها أن عمليات التجميل تُظهرها بملامح أصغر في السنّ لكن يدها المتجعّدة والنحيلة تفضح عمرها الحقيقي.

وجرى تداول الصورة على نطاق واسع، مؤكدين أن مادونا تبالغ في التجميل.

بينما راح عدد أن الصورة فوتوشوب، واعتبر آخرون أنها جميلة ولا تزال تحافظ على شبابها ورشاقتها.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri