بالفيديو: حواد مميتة تعرض لها “سرب طيور” مع بداية 2021

عقب احتفال سكان روما بالعام الجديد فقد عثر على سرب من مئات الطيور الميتة والمحترقة على الأسفلت في شوارع المدينة والتي نفقت أثناء إطلاق الألعاب النارية التي أضاءت السماء.

ويُظن أن الطيور كانت خائفة ومرتبكة بسبب اصطدام الألعاب النارية بالنوافذ أو بكابلات الجهد العالي.

الأمر الذي أدى إلى موت واحتراق وإصابة المئات من الطيور وسقوطها على الأسفلت.

وقالت مواقع محلية أن ما حدث يعتبر “بمذبحة ليلية للطيور في وسط روما”.

وذلك بعدما عثر على المئات من سرب طير الزرزور على الأرض ميتا ومحروقا.

وانتشرت صور الطيور على مواقع التواصل وعبر مغردون ومهتمون بالبيئة عن غضبهم إزاء ما حدث.

خاصة وأن السلطات المحلية تحظر بيع الألعاب النارية واستخدامها.

ووصف رواد مواقع التواصل الاجتماعي المشهد بأنه “فشل إنساني جديد”.

وطالبوا السلطات بتشديد العقوبة على مستخدمي الألعاب النارية.

ومن جانبها فقد قالت رابطة حماية الطيور الإيطالية، إن الحل الوحيد الفعال حقًا هو حظر تسويق هذه الأنواع الضارة من المرح.

وأكدت أنها ستظل تطالب بحظر الألعاب النارية حتى يحتفل الناس بقدوم العام الجديد بطرق أكثر لطفًا وذكاءً.

وفي صعيد متصل فقد هبطت طائرة شحن تركية من طراز “بي777-إف” (B777-F) أمس الأحد اضطراريا في مطار أتاتورك بإسطنبول.

وذلك بعد اصطدامها في سرب من الطيور أثناء إقلاعها في السماء.

وقالت شركة الخطوط الجوية التركية في بيان أن طائرة الشحن المجدولة برقم “تي كي 6220” (TK6220).

قد قامت بالإقلاع من مطار أتاتورك، الساعة 08.40 بالتوقيت المحلي (05.40 ت.غ).

وأضافت أنه بعد وقت قصير من الإقلاع اصطدمت الطائرة بسرب من الطيور؛ مما أدى إلى حدوث أضرار في جسم الطائرة.

وهبطت الطائرة في مطار أتاتورك بعد قيام الطيار بتفريغ كمية من وقودها لنحو نصف ساعة فوق بحر مرمرة.

وذلك من أجل أن تصل إلى الوزن المناسب للهبوط الاضطراري.

يذكر أن مطار أتاتورك الدولي مخصص حاليا فقط لطائرات الشحن والرحلات الخاصة بسبب كورونا.

اقرأ أيضا| جريمة مروعة… شخص يقتل امرأة في وسط الشارع نهاراً (شاهد)

قد يعجبك ايضا