سبب بكاء عبدالله العنزي حارس النصر السعودي

 

Advertisement

الرياض – عربي تريند| كشف لاعب الهلال والشباب السعوديين السابق ناصر الشمراني عن المباراة التي تسبب فيها ببكاء حارس النصر عبدالله العنزي.

وقال ناصر إنه بمباراة للنصر تسبب ببكاء الحارس العنزي بعدما سجلت الهدف.

وبين أن ذلك رغم معانانه من الرباط الصليبي، وذهبت بعدها لإجراء العملية.

وعن اللاعبين الأجانب الذين واجههم، أوضح: “بعض المهاجمين مكملين ولكن ليس لهم فائدة”.

فيما قال الإعلامي الرياضي سعود الصرامي إن مركز التحكيم الرياضي حكم بقضية توقيع اللاعب محمد كنو لأكثر من فريق.

Advertisement

وذكر الصرامي أنه حتى الآن لم يحسم نهائيًا، ولم يصدر أي بيان بشأن القرار الفاصل من مركز التحكيم الرياضي.

وبين أن الحكم النهائي بتأييد قرار غرفة فض المنازعات، واستند بحديثه على تجديد الزعيم لمدافعه جانج هيون سو لمدة عام إضافي.

وأوضح أن تجديد عقد المدافع الكوري الجنوبي يأتي لعدم قدرة الهلال على إتمام التعاقدات الجديدة، بعد تثبيت الحكم.

وكشف النجم  كنو عن أمنيته بتحقيق الزعيم لمركز مميز في بطولة كأس العالم للأندية 2021 بدولة الإمارات.

محمد كنو يتحدث عن مواجهة تشيلسي

وقال كنو إن المواجهة بين تشيلسي وهو فريق عالمي ويتمنى الجميع مواجهته، فيما طموحنا تحقيق مركز مميز يليق في الهلال”.

وأضاف في مؤتمر خاص بمواجهة الهلال ضد تشيلسي: “تألقي بفضل دعاء الوالدين ودعم زملائي”.

وتابع: “نأمل في مساندة قوية من جمهورنا العربي خلال مباراة الغد”.

ويلعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال ضد تشيلسي في نهائي بطولة كأس العالم للأندية 2021 على ملعب محمد بن زايد في الإمارات.

ويأمل الزعيم تحقيق مفاجأة الإطاحة بفريق تشيلسي المرشح الأول لحصد لقب كأس العالم للأندية 2021.

ورفع الأداء المميز للأزرق في مباراة الجزيرة الإماراتي ونتيجتها العريضة سقف طموح جماهيره.

وتعاقد نادي الهلال السعودي مع ميشيل أوليفيرا لاعب الوسط المهاجم البرازيلي لتدعيم صفوف الفريق الأول لكرة القدم.

وذلك بدلًا عن الفرنسي بافيتيمبي جوميز الذي أنهت الإدارة عقده بالتراضي أخيرًا.

وقالت إدارة الهلال إنها أبرمت اتفاقا مع أوليفرا «25 عامًا» لـ3 مواسم.

جاء ذلك لتعزيز خط المقدمة وزيادة فاعليته خلال المباريات المقبلة.

ونجحت إدارة الهلال بإقناع نظيرتها في فلامنجو البرازيلي بشراء عقد ميشيل أوليفيرا.

لكن يستمر العقد 3 أعوام بمبلغ 2.5 مليون دولار راتبًا سنويًّا، من غير حصة ناديه.

وبات الأزرق أول المحطات الاحترافية الخارجية للبرازيلي بعدما تنقل بين 5 أندية في بلاده.

وبدأ انتقالاته من مونتي كريستو عام 2015، مرورًا بجوينيا وجوياناسيا وجوياس، وانتهاء بفلامنجو البرازيلي من عام 2020.

 

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri