سبب وقف مسلسل دنيا تانية في مصر.. صادم أم جرئ جدًا

 

Advertisement

القاهرة – عربي تريند| كشف المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر عن سبب إيقاف الحلقة الأولى من مسلسل “دنيا تانية” في شهر رمضان، ببطولة الفنانة ليلى علوي، عقب جدل واسع.

وقال المجلس في بيان إن إيقاف مسلسل “دنيا تانية” إثر احتوائه على مشاهد غير أخلاقية، من بطولة علوي ومجدي كامل ووفاء صادق ومي سليم.

وتدور أحداث مسلسل “دنيا تانية” حول مديرة مدرسة تدعى دنيا سالم.

ويتطرق لتعرضها لصدمة عقب غرق ابنها بحمام سباحة، وفقدان ابنها الثاني النطق إثر صدمة وفاة أخيه، فتتهم زوجها بالإهمال وتسعى لخلعه.

وعلى إثر قرار المجلس، أصدرت أسرة العمل بيانًا يؤكد احترامها مبادئ المجتمع.

وأشار في بيان أنها تحترم جهاز الرقابة على المصنفات الفنية والمجلس الأعلى للإعلام، وسعيهم للحفاظ على قيم ومبادئ المجتمع.

Advertisement

لكن البيان شدد على أن المسلسل حكم عليه بشكل غير صحيح استنادا فقط لنهاية الحلقة الأولى، وهو ما لا يكفي لمعرفة باقي أحداث العمل.

وعدت أسرة المسلسل أن الرقابة حكمت دون مشاهدة العمل بالكامل، ما جعلهم يطالبون بالتريث باتخاذ القرارات لحين إثبات العكس.

بدورها ردت الفنانة مي سليم من أبطال المسلسل عبر “تويتر” مؤكدة احترامها لجميع الجهات.

وذكرت سليم أن المشهد الذي يتطرق له البيان كان صادما وليس جريئا أو خارجا مثلما يكتب عنه.

وأعربت عن أمنيتها بحل مشاكل العمل في أقرب وقت.

والمشهد الممنوع الذي أثار حفيظة الرقابة يصوّر اكتشاف دنيا (ليلى علوي) خيانة زوجها لها مع شقيقتها.

وبحسب المجلس فإن الحلقة أذيعت “بالتحايل”.

إذ أعطت الرقابة إذناً بعرضها شرط حذف مشهد مرتبط بـ”سفاح القربى”.

وهو ما حصل، لكن صنّاع العمل عادوا وعرضوا الحلقة الأصلية قبل حذف المشهد.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri