سفيان لوكار يغادر عالم كرة القدم..إليك التفاصيل

توفي سفيان لوكار، لاعب كرة القدم الجزائري لنادي مولودية صيدا الجزائري، في مباراة ضد جمعية وهران ضمن الجولة العاشرة من دوري الدرجة الثانية الجزائري، السبت.

Advertisement

سفيان لوكار

وتوفي لوكار بنوبة قلبية عن عمر يناهز 28 عاما، ليصبح ثالث لاعب يموت بنوبة قلبية في الأيام الخمسة الماضية، بعد وفاة العماني مخلد الرقدي والكرواتي مارين كاسيتش.

توفي مخلد الرقدي، 29 عاما، متأثرا بنوبة قلبية أثناء استعداده لمباراة فريقه مسقط في الدوري العماني الأربعاء الماضي،وعثر على الرقدي فاقدًا للوعي.

خلال أنشطة إحماء لمباراة فريقه مسقط ضد نادي السويق في الدوري العماني، بحسب حساب وكالة الأنباء العمانية على تويتر. تم نقله إلى المستشفى وتوفي هناك فيما بعد.

وكان الرقدي، الذي كان يبلغ من العمر 29 عامًا وقت وفاته، مدافعًا عن نادي مسقط. سبق له أن لعب لنادي الفنجا العماني والمنتخب العماني، كما كشفت وكالة الأنباء الجزائرية.

عن ملابسات وفاة سفيان لوكار الذي استشهد جراء اصطدامه بحارس نادي مولودية صيدا أثناء رده على كرة هوائية. نقله نادي جمعية وهران إلى المستشفى، لكنه توفي هناك.

Advertisement

هذا يأتي ضمن  مجموعة من الوفيات الغريبة التي تطال عالم  كرة القدم على مدار 5 أيام متتالية مما سبب حالة  من الذعر والقلق بين لاعبي كرة القدم.

وتتناول وكالات الأخبار تلك التفاصيل بشكل كبير وتصدرت محركات البحث المختلفة وتصدر منصة تويتر الإخبارية المعروفة عالميًا بشكل كبير.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri