تصريح صادم || نصف المتعافين من كورونا معرضون للإصابة بسلالة جنوب أفريقيا الجديدة

نصف المتعافين من كورونا معرضون للإصابة بسلالة جنوب أفريقيا الجديدة

سلالة جنوب أفريقيا الأكثر خطورة في الوقت الحالي على حد قول العلماء، خاصة مع بدء الموجة الثانية في غزو العالم، يقف الجميع الأن في حالة من الصمت.

وقد أعلن مجموعة من العلماء أن السلالة الجديدة المتحورة بجنوب أفريقيا هي الأشد حتى الأن، وأشاروا إلى  أن تلك السلالة يمكن أن تتسلل إلى داخل الجهاز المناعي.

لمن تعافوا من الفيروس ويتم إصابتهم من جديد، خاصة أنها نوع أخر  متحور من الفيروس، وقد أعلن عدد من العلماء أن  التحور يكمن في جزء خاص من البروتين الشوكي للفيروس.

مما يكسبه قدرة على تغير نمطه والتغلب على اللقاحات التي تعد، وأشار العلماء أن هذا التحور صعب للغاية مما يجعل من الصعب السيطرة على الفيروس.

سلالة جنوب أفريقيا الجديدة

أ‘لن مجموعة من العلماء والباحثين في جنوب أفريقيا، أن 48% من العينات المأخوذة من دماء المصابين بالفيروس لم يظهر عليها أي  رد فعل مناقض للسلالة الجديدة من الفيروس.

وقال الباحث الكبير في علة الأمراض “بيني مور” أن  الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس في الموجة الأولى ويعانون من نقص في المناعة أكثر عرضة للإصابة من جديد,

وأضاف العلماء أنه حتى الأن لا يوجد سبب قوي يجعل اللقاحات أمر فعال، خاصة أن الفيروس يشكل نفسه من جديد كل فترة، مما يجعل السيطرة عليه أمر صعب.

وأشارت الدراسات إلى أن نحو 50% من الحالات التي أصيبت لم تشفى بنسبة 100% من الفيروس، بل ترك أثر كبير على الجهاز التنفسي بشكل ملحوظ.

وأكدت الدراسات أنه  من المتوقع أن يستمر الفيروس لمدة لا تقل عنن ثلاث سنوات، حتى تكتمل الدورة الكاملة  للفيروس وينحصر في شكل نهائي.

وأضافوا أن الأشخاص الذين أصيبوا منذ 3 أشهر، ربما قد يكون قد حدث خلل بالنظام المناعي لديهم، ,اصبحوا اكثر عرضة  للإصابة بأنواع أخرى من الفيروسات.

لذا نصح العلماء بضرورة توخي الحذر خلال الأيام القادمة، خاصة  أن السلالات “كورونا” بدأت في التحور من جديد إلى شيئ مبهم حتى الآن.

 

قد يعجبك ايضا