محكمو جنايات القاهرة تصدر حكمها على المتهمين في قصية “فتاة المعادي”

قامت المحكمة المصرية أمس الأربعاء بإصدار حكمٍ أوليٍّ بإعدام شخصين تم إدانتهم بتهمة قتل فتاة سحلا جنوب القاهرة، في جريمة أثارت الرأي العام في مصر.

ونقلت وسائل إعلام محلية منها صحيفة الأهرام أن محكمة جنايات القاهرة قد قضت بإعدام متهميْن اثنين بتهمة القتل.

كما قامت بالحكم ببراءة المتهم الثالث في القضية المعروفة إعلاميًّا بـفتاة المعادي.

ويعتبر هذا الحكم أوليًّا وقابلًا للطعن أمام محكمة النقض والتي تعدّ أعلى محكمة طعون في مصر وذلك خلال 60 يومًا، وفق القانون المصري.

يذكر أن الفتاة مريم محمد البالغة من العمر 24 عامًا قد تعرضت للسرقة بالإكراه في محيط منزلها.

وذلك بعدما قامت بالعودة من عملها، بحسب بيان لنيابة المصرية العامة المتعلق بالحادثة.

كما أشارت التحقيقات الأولية إلى أن الواقعة: “كانت بقصد السرقة وليس التحرش”.

ومن جانبه فقد قال والد فتاة المعادي بعد الحكم: “الحمد لله! لا شيء سيعوضني عن ابنتي، وأشعر براحة بعد سماع هذا الحكم”.

يذكر أن النيابة المصرية قد قررت في أكتوبر/ تشرين أول الماضي حبس 3 متهمين بقتل فتاة المعادي.

وبينت النيابة أن ذلك على ذمة التحقيقات إثر اتهامهم بـالقتل المقترن بالسرقة بالإكراه.

ونشرت النيابة حينها بيانا جاء فيه أن شاهدًا أبلغ الشرطة برؤيته حافلة نقل ركاب يستقلها اثنان.

وقال أن مُرافق سائق الحافلة قام بانتزاع حقيبة المجني عليها منها وتشبث بها خلال تحرك السيارة في أحد شوارع ضاحية المعادي بالقاهرة.

وأكمل الشاهد أن المجني عليها اختل توازنها وارتطم رأسها بمقدمة السيارة التي كانت تتوقف بجوارها.

وبين أن فتاة المعادي ومكثت قرابة نصف ساعة بمكان الحادث حتى قدوم سيارة الإسعاف، ثم فارقت الحياة.

وقد أثارت الواقعة انتقادات محلية واسعة، إذ طالب إعلاميون وسياسيون وقتها بتأمين الشوارع والمساحات العامة لحماية النساء من الانتهاكات المختلفة.

اقرأ أيضا| بالصور (+18): ذبح شقيقتين وقطع لسان الكبرى بجريمة غامضة تهزّ مصر

قد يعجبك ايضا