رئاسة الوزراء ترد: لا صحة لتأجيل الدراسة وكافة التفاصيل للفصل الدراسي الثاني خلال أيام

لا صحة لتأجيل الدراسة

لا صحة لتأجيل الدراسة ، في ضوء التقارير  الأسبوعية التي تصدر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء المصرية.

أعلنت اليوم عدد من القرارات المغلوطة والشائعات التي تم تداولها مؤخرًا عبر صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة.

وقال المتحدث الإعلامي باسم رئاسة الوزراء، أنه يجب على المواطنين عدم الانصياع وراء الأخبار المغلوطة التي تروج.

ويجب التأكد من صحتها ومن مصدرها، ويجب التحقق دائمًا من خلال القنوات الرسمية الخاصة بهذا الأمر قبل  نشرها وترويجها.

لا صحة لتأجيل الدراسة

نفى المكتب الإعلامي اليوم الشائعة التي تم الترويج لها، منذ عدة  أيام عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

وأكد أنه لا صحة للخبر المتداول حول احتمالية تأجيل الدراسة  لما بعد شهر رمضان المبارك، مشددا على  أنه غير صادر عن الوزارة.

واكد أن جميع المعلومات المتعلقة بالامتحانات وموعد عودة الدراسة للفصل الدراسي الثاني سيتم  الإعلان عنها قريبًا.

كما نوه  وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي من قبل،أنه يوم  الرابع عشر من فبراير الجاري سيتم إعلان  كافة الضوابط.

المتعلقة بالمنظومة التعليمية كليًّا وعن موعد  الامتحانات الخاصة  بالنصف الأول من العام الدراسي، وموعد عودة الدراسة.

وأكد على ضرورة تحري الدقة في نقل الشائعات والأخبار الغير رسمية والمغلوطة، وأنه سيتم محاسبة الصفحات الغير رسمية.

التي تروج مثل هذا النوع من  الشائعات، الغرض منها تضليل  الرأي العام وخلق حالة من البلبلة لدى أولياء الأمور والطلاب.

وتابع البيان قائلا”  أن المنشور مزيف وغير تابع لرئاسة الوزراء، ولا  يمت للحقيق بأي صلة، وكافة التفاصيل الواردة فيه.

غير حقيقية ومضللة للرأي العام، ، وناشد المواطنين بضرورة  الإبلاغ عن مثل هذا النوع من الصفحات الغير رسمية.

بما فيه الصالح العام للدولة والمواطن على حد سواءـ،  في إطار الدور الرقابي المجتمعي من قبل المواطنين.

قد يعجبك ايضا