مغادرة العمالة الوافدة بالأردن || مد أجل المغادرة للعمالة حتى نهاية مايو 2021

مغادرة العمالة الوافدة من مصر إلى الأردن يعد مسار بحث العمالة بالفترة الأخيرة وذلك وسط الاستعلام عن موعد تحديد موعد الإقامة والمغادرة، وقد أعلن السيد محمد سعفان بعد متابعة أحوال العاملين بالخارج عن تحديد مواعيد المغادرة بعد عدد من الدراسات الشاملة وبعد الاتفاق مع الجانب الأردني.

إدارة مكتب التمثيل العمالي

مغادرة العمالة الوافدة
مغادرة العمالة الوافدة

مغادرة العمالة الوافدة

تابعت وزارة القوى العاملة أحوال العاملين بالخارج في العديد من الدول ومعرفة آخر الأحوال، وأيضا التعرف على الظروف التي يتعرض لها العامل حسب قرارات كل دولة حول قبول العمالة أو الاستغناء عنها أو الإغلاق بسبب كرونا أو عودة الفتح للعمل من جديد، وقد أكد السيد سعفان بمتابعة أحوال العمالة المصرية بالأردن أن الدولة قد قامت بمد أجل العاملين بالمملكة حتى نهاية مايو 2021 دون دفع غرامات لاتخاذ الإجراءات الوقائية بالأردن.

أسباب مد أجل الإقامة

  • أعلنت الجهات المسؤولة المملكة الأردنية أن أحداث كرونا أضرت كثيرا باقتصاد المملكة واقتصادات الدول، وأن المملكة تتعرض للموجة الثانية من الجائحة مما أدي لقرارات الإغلاق على العديد من القطاعات، وكان ضمن القطاعات التي تم عمل إجراءات الإغلاق عليها المطارات والمؤسسات الحكومية، ويؤدي الإغلاق العام لتأخر تدبير العمالة لإجراءات المغادرة وأكد أن المملكة تسمح لهم بالمغادرة بموعد نهائي 31 مايو 2021.
  • ويكون وقف العمل بالمملكة بشكل نهائي للعمالة الأجنبية ضمن قرارات المملكة الأخيرة والتي كان سببها الرئيسي هو توقف العديد من الأعمال وندرة في فرص العمل، وضمن إجراءات الإغلاق يتم مغادرة جميع العمال الأجانب بلا عودة، ويكون  ضمن إجراءات المغادرة الذهاب لمصالح الجوازات والمطارات وما إلى ذلك، ويكون مد أجل المغادرة لإتاحة الوقت المناسب لذلك.

وجدير بالذكر أن المملكة قد تعرضت للموجة الثانية من فيروس كرونا العالمي بشكل كبيير، حيث أن أعداد الإصابات ارتفعت بشكل مفاجئ وفي فترة ليست بالطيلة، حيث وصلت الأعداد اليومية في الموجة الأولى حوالي 3000 إصابة وتراجعت إلى الصفر وعادت الحياة لطبيعتها من جديد بينما عادت الموجة الثانية بإصابات يومية 5000 إصابة مما استدعى الإغلاق الفوري واتخاذ الإجراءات الاحترازية ضد تفشيها في جميع أوساط المجتمع الأردني.

 

قد يعجبك ايضا