من هي أوجيني أسامة منقذة طفلة المعادي.. إليكم قصة السيدة الشجاعة كاملة

من هي أوجيني أسامة منقذة طفلة المعادي

أوجيني أسامة منقذة طفلة المعادي ، السيدة الشجاعة التي صورها رواد السوشيال ميديا بسوبر ماما ورمز للقوة.

Advertisement

السيدة القوية التي تدخلت في الوقت الصح من أجل إنقاذ الفتاة الصغيرة من براثن الوحش المعتدي المتحرش عديم القلب.

تتحدث الآن كل وسائل الإعلام عن السيدة “أوجيني” التي قامت بكشف المستور لمتحرش طفلة المعادي الشهير.

القصة التي قلبت السوشيال ميديا ووسائل الإعلام والصحافة والقنوات الإخبارية والمواقع الصحفية في مصر منذ أمس.

أوجيني أسامة منقذة طفلة المعادي

أصبح هناك طلب متزايد من قبل مريدي السوشيال ميديا للتعرف على السيدة المنقذة التي وقفت بكل جرأة وقوة.

أمام المتحرش وأصرت على أن يتم فضحه وكشفه أمام الرأي العام ليكون عبرة لمن تسول له نفسه أن يفعل  فعلته.

Advertisement

أوجيني أسامة البطلة المصرية هي موظفة بسيطة تعمل في الاستقبال في مختبر التحاليل القابع في العمارة محل الواقعة.

وهي في الثلاثون من عمرها وهي أم لطفلان أكبرهما بالمرحلة الابتدائية والطفلة الصغرى بنفس عمر الطفلة الضعية.

وقد أدلت أوجيني بأقوالها أمام النيابة في التحقيقات في قضية فتاة المعادي، أنها أثناء عملها رصدت المعتدي.

من خلال كاميرات المراقبة المثبتة بداخل المبنى “العمارة” ، وأنها شاهدت كيف قام باستدراج الفتاة الصغيرة.

من خلال الشاشة المثبتة في المعمل من الداخل لرصد كل الحركة، وعلى الفور خرجت من المعمل من أجل إيقافه.

وواجهته بأنه قد تم رصد الواقعة بالكامل من قبل كاميرات المراقبة المثبتة، واشارت إليها أثناء حديثها لها وهددته بنشرها.

ولكنه قام بسبها ولاذ بالفرار وحاولت اللحاق به لكنها لم تستطيع، فككا كتن منها إلا  أن قامت بتفريغ الكاميرات.

وأخذ  المقطع الذي يثبت الواقعة  وقامت ببثه عبر مواقع السوشيال ميديا، كنوع من التحذير لباقي الأمهات من هذا الذئب.

قد يعجبك ايضا