ميار شريف تعود لقائمة كبار التنس وتحقق ألقابًا قياسية

 

Advertisement

القاهرة – عربي تريند| حققت المصرية ميار شريف قفزة استثنائية في تصنيف لاعبات التنس على مستوى العالم، بعدما نجحت في الفوز ببطولة بارما المفتوحة للسيدات.

وفازت ميار شريف على المنصفة السابعة، اليونانية ماريا سكاري بنتيجة 7-5 و6-3 في نهائي بطولة بارما المفتوحة للسيدات.

وباتت شريف أول مصرية تفوز بإحدى بطولات اتحاد لاعبات التنس المحترفات «التشالنجر».

وتعتبر ثالث أكبر البطولات في التنس من حيث عدد النقاط، بعد «الماسترز» و»جراند سلام».

وارتقت شريف 25 مركزا في تصنيف لاعبات التنس العالميات لتقفز من الترتيب 74 إلى 49.

جاء ذلك بعدما وصلت إلى 1040 نقطة، وهو الارتقاء الأفضل بين أفضل 100 لاعبة تنس في العالم هذا الأسبوع.

Advertisement

ويعتمد تصنيف لاعبات التنس العالميات على نتائج آخر 52 أسبوعاً، ونتائج اللاعب أو اللاعبة في 16 بطولة للفردي و11 للزوجي على أقصى تقدير.

وتعود ميار شريف إلى قائمة أفضل 50 لاعبة على مستوى العالم من حيث التصنيف، إذ سبق احتلالها المرتبة رقم 44 في يوليو الماضي.

ولا يعد هذا أول إنجاز في رحلة ميار شريف الاستثنائية، حيث حققت عدة نجاحات.

وكان أبرزها أنها أول لاعبة مصرية في التاريخ تتأهل للدور الثاني من بطولة «رولان جاروس»، وأول مصرية تحقق الفوز في الدور الرئيسي بالبطولة.

وكانت ميار شريف أول سيدة مصرية تفوز بلقب بطولة «كارلسروه» المفتوحة للتنس في ألمانيا، وذلك لعامين متتاليين.

وفي يوليو 2021، صارت ميار أول لاعبة تنس مصرية تشارك بدورة ألعاب أولمبية بنسخة طوكيو، عقب حصدها لذهبية دورة الألعاب الأفريقية.

ميار الشريف أول لاعبة تنس مصرية ، تتصدر مواقع الأخبار العربية والعالمية بعد الإنجار التاريخي الذي حققته.

حيث تعد أولى اللاعبات في تاريخ مصر والعالم العربي، تصل إلى مراحل متقدمة في رياضة التنس منذ عام 1971.

الذي فاز فيها لاعب التنس المصري إسماعيل الشافعي، في بطولة  استراليا المفتوحة للتنس،  ولم يتكرر  هذا الإنجاز إلا الآن.

واحتفلت الصحف العربية والمصرية بهذا الإنجاز الكبير، للاعبة المصرية  ميار  في بطولة الجراند سلام المقامة في استراليا.

ميار الشريف أول لاعبة تنس مصرية

حققت ميار أنجاز عالمي كبير  يحسب للإدارة الرياضية في مصر، بعد  أن  تمكنت من الفوز في الدور الرئيسي للغراند سلام.

واستطاعت ميار التغلب على الفرنسية “باكيه”، بعد أن تمكنت من الفوز  عليها بمجموعتين دون رد من  الجانب الأخر.

لتتمكن بهذا الفوز الوصول إلى الدور الثاني من بطولة استراليا المفتوحة للتنس، وتسطر اسمها في التاريخ الرياضي.

كأول لاعبة أو لاعب مصري يحقق هذا الإنجاز ، بعد اللاعب الكبير إسماعيل الشافعي في عام 1971 لذا تفتخر مصر.

وانهالت التعليقات الإيجابية على  هذا الخبر المميز، مشجعيها على  الاستمرار في تحقيق البطولات القادمة والوصول إلى النهائيات.

لتكون أول لاعبة تلعب يتسم مصر في المحافل الدولية والبطولات العالمية، في لعبة كانت حكرًا على  الأوكرانيات.

والروس والأمريكان لوقت طويل للغاية،  حيث حان الوقت للاعب المصري  أن  يخوض ويغامر في أكثر من لعبة.

ويثبت نفسه أنه قادر على تحقيق المستحيل وليس الأمر حكرًا على أحد، كما استطاعت مصر أن تحفر لنفسها اسم كبير.

ومتميز في بطولات رفع الأثقال وكمال الأجسام، التي باتت مسجلة  بأرقام قياسية بأسماء مصرية إلى الآن وعدد أخر من الألعاب.

كما تمكنت مصر من أن تثبت أسمها في الألعاب الأولومبية للخماسي الحديث ، وأيضا في الكاراتيه والجودو والألعاب الفردية.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri