هند القحطاني في ورطة.. تصريح “غريب” يشعل “السوشيال ميديا”

نيويورك – عربي تريند| أطلت المشهورة السعودية هند القحطاني على جمهورها للرد على “هجوم لاذع” عليها، عقب مشاركتها لصور قديمة لها بالنقاب وقدرتها على شرب الخمر.

Advertisement

وقالت هند بمقطع فيديو عبر “سناب شات” إن مشهورات الخليج تخلوا عن الحجاب دون أن يتحدث معن أحد أو يتعرضن لهجوم كما حدث معي.

وأضافت القحطاني: “بعض مشهورات الخليج كانت محجبة ونزعته وما صار في ضجة وشوشرة”.

وتابعت: “يومياتهم وإعلاناتهم ما حدا يتعرض لهم، أمورهم ماشية بسلاسة حتى إعلاناتهم ما حدا يستنكر عليهم ويطالب بمقاطعة إعلاناتهم إلا هند”.

وعزت هند القحطاني ما تواجه من هجوم إلى معرفة جمهورها بأن عائلتها متشددة وترفض خلعها الحجاب.

وذكرت أنها تعرضت لظلم كبير، مضيفة: “والله حرام أقسم بالله وحياة ولادي أن تخنقني العبرة مو من أهلي، هما قاسيين ومتشددين لكن من ظلم المجتمع”.

وختمت القحطاني: ” خلي عندكم رحمة لكل من هي بظروفي ليش المرة لو كان أهلها ضدها ليتحكموا فيها دون وجه حق”.

Advertisement

هند القحطاني جابت العيد يتصدر هذا الهاشتاج الآن  منصة “تويتر”،بعد أن قامت الناشطة عبر تطبيق “سناب شات”.

بنشر مقاطع فيديو للإعلان عن شركة من شركات التنظيف للمجالس، والمنازل والقاعات وقامت بنشر قائمة للأسعار الخاصة بهم.

ونشرت أيضًا إعلان لأحد المتاجر المتخصص في الهدايا “Gift  Box” ،المعدل والذي يحتوي على مجموعة من الهدايا والورود.

ونشرت أيضا بعض الصور لبعض باقات الورد التي تلقتها هذا  الصباح، مما أعطت انطباع أن العيد قد حل قبل موعده.

هند القحطاني جابت العيد

تفاعل العديد من المتابعين والمغردين، مع هذا الهاشتاج بشكل يوحي بالسخرية ممن فعله منذ البداية  وجعله يتصدر.

وجاءت العديد من  التعليقات تتساءل عن من هو المسؤول عن صعود  هذا النوع من الترندات.

خاصة في ظل الظروف الخاصة الحالية التي تمر بها البلاد بعد تفشي الفيروس وارتفاع عدد الحالات.

وكان أكبر التساؤلات “من المسؤول عن رفع هاشتاقات ممله وتافهه

ليصور للعالم بأننا شعب متخلف، الشعب السعودي أعظم وأنبل أن يرفع هاشتاقات تافهه لأشخاص تافهين.

بينما علق أخر  قائلا”ثاني تغريده في التاق ، علشان تعرفوو ان هند القحطاني تدفع علشان تصير ترند ، رجاء لحد يغرد بعد احد في التاق.

وتوالت التعليقات على نفس الشاكلة، متسائلين لماذا هذا النوع من التفاهات يتصدر “تويتر” وهو من أهم المنصات الإخبارية.

بينما علق أخر مبررا”بذمتي ان الهاشتاق مرفوع من قصد،  وهند ماسوت شي بس كذا منيكه الوضع رافعينه ترند اول بوقت ساعة الاستجابة.

ووصل الهاشتاج إلى  الآن 2000 متفاعل، لكن التفاعل من نوع أخر وليس له علاقة بالهدف الرئيسي للخبر عبر المنصة.

ودعا العديد من  المغردين بضرورة التحكم  أكثر من هذا  في نوعية الأخبار التي يتم تداولها، حرصُا على وقت الناس الثمين.

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri