بعد الخروج من مونديال اليد .. والد كريم هنداوي يصرح “ابني كان نفسه يسجل تاريخ لمصر”

صرح والد كريم هنداوي كابتن منتخب مصر لكرة اليد، أثناء مداخلة هاتفية على القناة الأولى المصرية عن أخر ما قاله له ولده.

حيث شهدت الصالة المغطاة باستاد القاهرة  بالأمس، مباراة  اقل  ما يقال عنها عالمية بدرجة امتيازـ بعد أن  قدم  المنتخب المصري أداء  الأسود.

أداء  مشرف للغاية واستطاع أن يحصل على  احترام الجميع بما فيهم الفريق المنافس، بعد أن  خسر المنتخب المصري أمام الدنمارك.

بنتيجة تجل على مدى قوة  وصلابة منتخب أولاد النيل الفراعنة، خسر المنتخب بعد  أن تعادل بي 35 هدف لكلا الفريقين بضربات الجزاء  الترجيحية.

تصريحات والد كريم هنداوي

صرح قائلًا خلال المكالمة الهاتفية التي امتلأت بالدموع “”ابني كان نفسه يسجل تاريخ لمصر”،وكانت تل: أخر أمنيات كريم.

في أخر المكالمات التي أجراها مع والده قبيل بدء المباراة أمس، لكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ، ويخسر المنتخب الوطني.

بضربات الجزاء 3 مقابل ل5 لمنتخب الدنمارك،بعد ملحمة بطولية رائعة أظهر فيها المنتخب المصري قوته وصلابته وقدرة التحمل.

حيث انتهى الوقت الأصلي للمباراة  بالتعادل 28 لكلا الفريقين، ثم تم لعب شوطين إضافيين وأنتيها بالتعادل أيضا 33 لكلا الفريقين.

واكملا الفريقين شوطا أضافيين أخرين وانتهيا بالتعادل 35 لكلا الفريقين، لتكون ضربات الجزاء الترجيحية هي الحل والفيصل.

وهنا كان للقدر رأي أخر بأن يغادر المنتخب المصري البطولة، بعد أن اخفق الأحمر وزيزو  في تسديد ركلتين جزاء.

لتكون هذه بطاقة  التأهل للمنتخب الدنماركي، وبطاقة الرحيل للمنتخب المصري، ويسط دموع اللاعبين والمشجعين في كل مكان.

وضاع الحلم في الصعود إلى المربع الذهبي، وأصبحت البطولة بلا طعم، وخيم الحزن مساء أمس على  الملايين من المصريين.

ولكن الجميع  فحور  بأداء المنتخب المصري أمام  بطل العالم الذي لم يستطيع التغلب على  الفراعنة، إلا بضربات الجزاء.

قد يعجبك ايضا