وزير التربية والتعليم المصري.. لا حديث عن آلية استكمال الدراسة قبل 14 فبراير المقبل

وزير التربية والتعليم المصري

وزير التربية والتعليم المصري ، نشر الدكتور طارق شوقي  منذ قليل فيديو  عبر حسابة الخاص على الفيس بوك يوضح فيه الضوابط والملامح المنتظرة  لاستكمال العام الدراسي.

حيث تضاربت الأقاويل منذ أن تم تنفيذ قرار رئيس الجمهورية ”  عبد الفتاح السيسي” بوقف الدراسة وتأجيل اختبارات النصف الأول من العام الدراسي.

جاء هذا القرار بعد اجتياح الموجة الثانية من الفيروس للبلاد بشكل كبير ، مما دفع رئيس الدولة إلى التدخل ووقف الدراسة وتأجيل الامتحانات للحفاظ على صحة الطلاب والمعلمين.

وليست تلك المرة الأولى التي يتم اتخاذ مثل هذا القرار الاستثنائي من قبل الرئاسة بل حدث بشهر مارس من العام الماضي مع بداية تفشي الفيروس في البلاد.

وزير التربية والتعليم المصري

صرح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن الوقت الحالي صعب للغاية ولا يجبب اتخاذ أي من القرارات الخاصة  بالمنظومة التعليمية بشكل مسبق.

إلا بعد  أن يتم دراسة  الأمر من جميع النواحي، وتقوم الوزارة بفعل كل ما تستطيع من أجل الوصول إلى حل يرضي جميع الأطراف بالنسبة للطلاب وأولياء الأمور.

وأشار ان كل ما يشاع خلال هذه الفترة هو مجرد تكهنات ليس لها أي أساس من الصحة، لذا يجب على الجميع عدم الالتفاف إليها واستكمال المراجعات للطلاب.

وأضاف إلى أنه سيتم طرح الخطة التي ستتبع للترم الثاني واختبارات الترم  الأول بعد  الرابع عشر من فبراير المقبل وشدد على جميع الطلاب ضرورة  استكمال المراجعة.

وأضاف إلى توفر جميع المنصات التعليمية التي أطلقتها الوزارة من أجل الطلاب غبر الإنترنت لاستكمال الدراسة والمراجعات النهائية.

وأهاب بجموع المواطنين وأولياء الأمور بعدم الانسياق وراء الأخبار الغير رسمية التي يتم نشرها من قبل بعض المواقع الغير رسمية ولا يوجد مصدر غير صفحة الوزارة فقط.

قد يعجبك ايضا