وقف الدراسة وغلق المطاعم في البحرين.. بعد ظهور السلالة الجديدة من فيروس “كورونا”

وقف الدراسة وغلق المطاعم في البحرين

وقف الدراسة وغلق المطاعم في البحرين ، خبر صادم اليوم اتخذته الحكومة في إطار الحد من توسع رقعة الإصابة بالفيروس.

خاصة مع بداية الموجة الثانية من الفيروس الوبائي”كورونا” ، الذي يهجم الآن بطريقة شرسة للغاية في جميع أنحاء العالم .

ومع ارتفاع عدد الحالات المصابة بالفيروس في البحرين، وضع الحكومة في وضع صعب لذا قامت باتخاذ عدد من القرارات الهامة للغاية.

وكان أبرزها هو وقف الدراسة بشكل كلي  للجامعات والمدارس، كما تم إقرار غلق كافة المطاعم والمقاهي والكافيهات.

وقف الدراسة وغلق المطاعم في البحرين

أعلنت اليوم وزارة الصحة البحرينية، عن قرار تعطيل الدراسة على مستوى الجامعات والمدارس، بالإضافة إلى غلق المطاعم.

ويتم تحويل الدراسة  إلى المنصات الإلكترونية، التي أطلقتها الوزارة منذ  بداية هذا العام،لمدة  ثلاثة  أسابيع من تاريخه.

يأتي هذا بعد أن تم رصد سلالة جديدة من الفيروس في البلاد، ولم يتم تحديد نوعها حتى الأن وفقًا لما تم نشره.

وأضافت الوزارة أنه يجب اتخاذ كافة التدابير الأمنية والوقائية، من أجل مواجهة هذه السلالة الجديدة التي ظهرت مؤخرًا.

واضافت الحكومة البحرينية أنها ستتابع الأمر عن كثب، حتى تتأكد من أنه تم تطبيق كافة القرارات بشكل صحيح في البلاد.

جدير بالذكر أن البحرين قد عانت خلال العام الماضي من الموجة الأولى ن الفيروس التي ضربت البلاد بقوة شديدة.

مما دفع الحكومة إلى إعلان الإغلاق العام في كافة  أرجاء البحرين، مع تعليق حركة الملاحة الجوية  ومنع السفر من وإلى البحرين.

وتم تحويل الدراسة إلى  النظام الإلكتروني، عبر المنصات التعليمية عن بعد عبر الموقع الرسمي لوزارة التربية  والتعليم.

وايضا تم اتخاذ الاجراءات الوقائية والاحترازية الصارمة، مع فرض ارتداء الكمامات في الأماكن العامة والخاصة للحد من انتشار الفيروس.

قد يعجبك ايضا