يارا الحقباني ويكبيديا.. لاعبة تنس سعودية تطيح بمنافستها الإسرائيلية

 

Advertisement

الرياض – عربي تريند| فازت لاعبة التنس السعودية يارا الحقباني على منافستها الإسرائيلية ريني نيكيشوف بمجموعتين دون مقابل، لتبلغ ربع نهائي بطولة نيروبي الدولية للتنس.

من هي يارا الحقباني؟

واحترفت يارا رياضة التنس منذ سنوات لتكون أصغر لاعبة تنس بالمملكة، وحققت انتصارات مهمة في المحافل الدولية.

وتأهلت الحقباني إلى ربع نهائي بطولة نيروبي الدولية، مع تمثيل السعودية ببطولات “الجونيور” والـ”فيوتشر WTA” وبطولات التضامن الإسلامي.

وتعد أول سعودية تدخل تصنيف اللاعبات المحترفات، رغم أنها مسجلة بكشوفات نادي الاتحاد منذ عام 2018.

حصدت الحقباني بطولة نيروبي الفوز على الكينية “أليسيا أويجي” بالدور الأول.

Advertisement

وتخطت الرومانية “مايا فيسان” في الدور الثاني بنتيجة مجموعتين مقابل لا شيء 6 -1 و6 – 2.

ثم اكتسحت الإسرائيلية “ريني نيكيشوف” بنتيجة 6 – 0 و6 – 2، لتواصل مشوارها الناجح في البطولة وتتأهل إلى ربع النهائي.

وستقابل الحقباني منافستها البريطانية “جادي كول” بالدور ربع النهائي من البطولة الدولية.

وحال فوزها ستتأهل إلى نصف النهائي لتحقق إنجازاً جديداً للرياضة السعودية.

ويارا في المركز 767 عالمياً وفق ترتيب لاعبات التنس المحترفات.

وشاركت الحقباني بـ16 مباراة في بطولات التنس J3.J4.J5 للاعبات بعام 2021، نجحت بتحقيق 8 انتصارات مع تعرضها لـ8 هزائم، بنسبة نجاح 50%.

شاركت في 7 مباريات بعام 2022، فازت في 4 وخسرت 3 خلال منافسات j4 وj5.

وميار الشريف أول لاعبة تنس مصرية ، تتصدر مواقع الأخبار العربية والعالمية بعد الإنجار التاريخي الذي حققته.

حيث تعد أولى اللاعبات في تاريخ مصر والعالم العربي، تصل إلى مراحل متقدمة في رياضة التنس منذ عام 1971.

الذي فاز فيها لاعب التنس المصري إسماعيل الشافعي، في بطولة  استراليا المفتوحة للتنس،  ولم يتكرر  هذا الإنجاز إلا الآن.

واحتفلت الصحف العربية والمصرية بهذا الإنجاز الكبير، للاعبة المصرية  ميار  في بطولة الجراند سلام المقامة في استراليا.

ميار الشريف أول لاعبة تنس مصرية

حققت ميار أنجاز عالمي كبير  يحسب للإدارة الرياضية في مصر، بعد  أن  تمكنت من الفوز في الدور الرئيسي للغراند سلام.

واستطاعت ميار التغلب على الفرنسية “باكيه”، بعد أن تمكنت من الفوز  عليها بمجموعتين دون رد من  الجانب الأخر.

لتتمكن بهذا الفوز الوصول إلى الدور الثاني من بطولة استراليا المفتوحة للتنس، وتسطر اسمها في التاريخ الرياضي.

كأول لاعبة أو لاعب مصري يحقق هذا الإنجاز ، بعد اللاعب الكبير إسماعيل الشافعي في عام 1971 لذا تفتخر مصر.

وانهالت التعليقات الإيجابية على  هذا الخبر المميز، مشجعيها على  الاستمرار في تحقيق البطولات القادمة والوصول إلى النهائيات.

لتكون أول لاعبة تلعب يتسم مصر في المحافل الدولية والبطولات العالمية، في لعبة كانت حكرًا على  الأوكرانيات.

والروس والأمريكان لوقت طويل للغاية،  حيث حان الوقت للاعب المصري  أن  يخوض ويغامر في أكثر من لعبة.

ويثبت نفسه أنه قادر على تحقيق المستحيل وليس الأمر حكرًا على أحد، كما استطاعت مصر أن تحفر لنفسها اسم كبير.

ومتميز في بطولات رفع الأثقال وكمال الأجسام، التي باتت مسجلة  بأرقام قياسية بأسماء مصرية إلى الآن وعدد أخر من الألعاب.

كما تمكنت مصر من أن تثبت أسمها في الألعاب الأولومبية للخماسي الحديث ، وأيضا في الكاراتيه والجودو والألعاب الفردية.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri