يوفنتوس يواجه خطر الاستبعاد عن البطولات الأوروبية  

 

Advertisement

روما – عربي تريند| يواجه نادي يوفنتوس خطر الاستبعاد عن البطولات الأوروبية​​ خلال الفترة المقبلة، كإحدى مضاعفات العقوبات المحلية بحق النادي الإيطالي.

وعاقبت المحكمة الفيدرالية يوفنتوس بخصم 15 نقطة من رصيد الفريق في ​الكالتشيو​، بسبب قضايا فساد.

وذكر موقع “كالتشيو ميركاتو” أن ​الاتحاد الأوروبي​ يفكر في استبعاد يوفنتوس من المسابقات القارية 3 سنوات من الموسم المقبل.

وسيصعب القرار قدرة النادي على جذب لاعبين جدد إلى صفوف الفريق.

فيما قال الاتحاد الإيطالي لكرة القدم بأن المدعين العامين لكرة القدم يسعون لإلغاء جزئي لحكم برأ يوفنتوس وأندية أخرى إضافة للمديرين التنفيذيين لها عقب تحقيق محاسبي يتعلق بأرباح رأسمالية”.

وأصدرت لجنة الإشراف على أندية دوري الدرجة الأولى الإيطالي تقريرا حول انتقالات اللاعبين.

Advertisement

وجرى تقديمه للمدعي الاتحادي لكرة القدم العام الماضي، ثم بدأ التحقيق بعد ذلك.

ومع ذلك وبأبريل الماضي، برأت محكمة الاستئناف الاتحادية الكروية جميع الأندية وعددها 11 والتي خضعت للتحقيق.

بما في ذلك يوفنتوس ونابولي إلى جانب 59 فرداً، من بينهم رئيسه أندريا أنييلي ورئيس نابولي أوريليو دي لورنتيس.

وقال الاتحاد الإيطالي للعبة: “قرر المدعي العام الاتحادي، وبعد فحص الوثائق والإجراءات التقدم باستئناف لإلغاء جزئي لقرار محكمة الاستئناف الاتحادية”.

وطلب إعادة المحاكمة وتطبيق العقوبات يتعلق بتسعة من أصل 11 ناديا.

بما في ذلك أندية تلعب في دوري الدرجة الأولى الإيطالي وهي يوفنتوس وسامبدوريا وإمبولي، بالإضافة إلى 52 من أصل 59 مديراً تنفيذيا لتلك الأندية.

وتطلب وثيقة الاتحاد بإعادة المحاكمة “إنزال العقوبات التي ستُطلب بجلسات الاستماع التي ستُعقد لمناقشة الاستئناف المقدم أمام محكمة الاستئناف الاتحادية”.

وقال يوفنتوس في بيان إنه تم “ابلاغه بطلب الادعاء وإنه متأكد من أن بوسعه مرة أخرى إثبات أنه تصرف بشكل صحيح”.

ويوفنتوس، وهو الفريق الأكثر نجاحاً في إيطاليا.

ويخضع للتدقيق من المدعين العامين الإيطاليين والهيئة الرقابية المشرفة على سوق الأسهم بسبب تلاعب بالحسابات.

وطالب هؤلاء المدعون بمحاكمة رئيسه السابق أندريا أنييلي و11 شخصاً آخر إضافة للنادي ذاته ككيان.

وتمت مناقشة مسألة الأرباح الرأسمالية التي يتم حصدها عبر صفقات تبادل في إيطاليا في السنوات الأخيرة.

جاء ذلك لصعوبة تحديد القيمة السوقية الدقيقة للاعبين المشمولين في صفقات التبادل.

وتربع يوفنتوس في المركز الثالث بالدوري الإيطالي لكرة القدم، عقب هزيمة لاتسيو 3 – صفر، بمنافسات المرحلة 15 من المسابقة.

وصعد رصيد يوفنتوس إلى 31 نقطة في المركز الثالث، بفارق 10 نقاط خلف المتصدر نابولي، وبفارق نقطتين فقط خلف ميلان صاحب المركز الثاني.

على الجانب الأخر تجمد رصيد لاتسيو عند 30 نقطة في المركز الرابع.

وتقدم يوفنتوس عن طريق مويس كين في الدقيقة 43، قبل أن يضيف اللاعب ذاته الهدف الثاني في الدقيقة 54.

وفي الدقيقة 89 سجل أركاديوش ميليك الهدف الثالث ليوفنتوس.

وقق نادي يوفنتوس فوزا ثمينا وصعبا على مضيفة فيرونا بنتيجة 1 – 0 ضمن المرحلة الـ14 لبطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وصعد رصيد يوفنتوس الذي حقق انتصاره الثامن بالمسابقة خلال الموسم الحالي والخامس تواليًا، الى 28 نقطة.

ليتقدم جدول الترتيب من المركز السابع للمركز الثالث.

وتجمد رصيد فيرونا، الذي واصل انهياره بالمسابقة، عقب تلقيه خسارته الـ11 في المسابقة، عند 5 نقاط، ليظل قابعا في مؤخرة الترتيب.

وارتدى مويس كين ثوب الإجادة في المباراة، عقب تسجيله هدف يوفنتوس الوحيد في الدقيقة 60.

وأنهى الفريق الملقب بـ(السيدة العجوز) المباراة بعشرة لاعبين، عقب طرد أليكس ساندرو في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وتصدر نادي باريس سان جيرمان المركز الثاني بمجموعته في دوري أبطال أوروبا.

جاء ذلك رغم تغلبه على يوفنتوس بمنافسات الجولة الـ6 والأخيرة من دور المجموعات.

وفاز سان جيرمان على يوفنتوس بثنائية مقابل هدف بملعب “أليانز”، إذ تقدم بهدف سجله كيليان مبابي بتسديدة رائعة.

وتعادل يوفنتوس قبل نهاية الشوط الأول عبر ليوناردو بونوتشي في الدقيقة الـ39.

في الشوط الثاني، تقدم باريس سان جيرمان مجدداً عبر نونو مينديز في الدقيقة الـ69، ليحصد نقاط المباراة الثلاث.

وجاء باريس سان جيرمان في المركز الثاني في المجموعة الثامنة برصيد 14 نقطة، يتقدّمه بنفيكا الأول بالرصيد نفسه ولكن في الصدارة.

ويملك أهدافاً خارج أرضه أكثر من سان جيرمان، وسيذهب يوفنتوس إلى الدوري الأوروبي بحلوله ثالثاً (3 نقاط).

وحافظ باريس سان جيرمان على تألقه بصدارة الدوري الفرنسي عقب الجولة الثامنة من البطولة خارج ملعبه على ليون بهدف مقابل رد.

وانتهى الشوط الأول بتقدم جيرمان بهدف الأرجنتيني ليونيل ميسي بالدقيقة الخامسة عقب عرضية متقنة من نيمار وتسديدة على يمين أنطوني لوبيز حارس ليون.

وفي الشوط الثاني تمكن باريس سان جيرمان من الحفاظ على النتيجة بعد أن غاب ليون هجومياً تماماً وفشل في تسديد أي كرة بين القائمين والعارضة.

وارتفع رصيد باريس سان جيرمان إلى 22 نقطة بفارق نقطتين عن مارسيليا الذي تعثر بالتعادل مع رين.

بينما توقف رصيد ليون عند 13 نقطة في الترتيب السادس.

كما تغلب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي على فريق نانت بثلاثة أهداف دون رد، ضمن منافسات الدوري الفرنسي.

وبدأ تهديف المُباراة المقامة على ملعب نانت بقدم كيليان مبابي عقب تسديدة رائعة تحمل بصمته المُميزة بالدقيقة 18.

وكرر مبابي فعلته بهدف ثان للباريسيين بالدقيقة 54 من المباراة.

لكن جاء ذلك عقب تمريرة جميلة من زميله الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وأحرز نونو مينديز هدفا ليكمل الثلاثية بالدقيقة 68 بعد متابعته لكرة ارتدت من القائم بعد تسديدة من زميله في الفريق.

وحاول لاعبو نانت تقليص الفارق بهدفٍ واحد على الأقل.

لكن محاولاتهم لم تكلل بالنجاح لينتهي اللقاء بفوزٍ عريض للضيوف بثلاثية نظيفة.

ورفع جيرمان رصيده للنقطة رقم 16 يحتل بهم صدارة الدوري الفرنسي، فيما بقي نانت عاشرا برصيد 6 نقاط.

وضمن فريق باريس سان جيرمان بطل فرنسا الفوز الأول بمظلة مدربه الجديد كريستوف غالتييه على كويفيلي-روين 2-صفر.

وجاء غالتييه خلفًا للمدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو المُقال لإحراز لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

وأحرز هدفي سان جيرمان الإسباني سيرخيو راموس (34، ركلة جزاء) والشاب جيدي غاساما (54).

لكن نظمت المباراة خلف أبواب موصدة ودون حضور المشجعين في مركز تدريبات “بي اس جي”.

ومؤخرا، كشفت وسائل إعلام إسبانية أن جيرمان عرض شراء النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وقال بيني زهافي وكيل أعمال روبرت ليفاندوفسكي نجم بايرن ميونخ عرض على النادي الكتالوني التعاقد مع لاعبه السابق نيمار.

وذكر أن العرض لقاء 50 مليون يورو ما وصف بالمبلغ الزهيد مقارنة مع صفقة انتقاله من البارسا للباريسي عام 2017 مقابل 222 مليون يورو.

وأوضح برنامج “الشرينغيتو” أن زهافي اتصل بشكل متكرر ببرشلونة ليعرض نيمار جونيور على رئيس البارسا خوان لابورتا.

وأشار إلى أن ذلك كخيار بديل حال رفض بايرن مغادرة ليفاندوفسكي (33 عامًا) وعقده ينتهي مع النادي البافاري العام المقبل.

وذكر أن المبلغ قابل للتفاوض، إذ يرى نيمار العودة لبرشلونة أمر جيد.

وبين أنه الوحيد الذي يريد الانتقال إليه حال رحل عن البي أس جي ولن يفكر بخيار آخر.

وأصيب نيمار بجروح خطيرة خلال مباراة فريقه ضد سانت إتيان في الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وذلك ما أثار مخاوف من أنه سيغيب لفترة طويلة.

 

 

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri